ماذا يخبئ لنا عام 2021؟ توقعات العرافة الكفيفة «بابا فانجا»

توقعات العرافة الكفيفة «بابا فانجا» .. ماذا يخبئ لنا عام 2021؟

توقعات العرافة الكفيفة «بابا فانجا» ماذا يخبئ لنا عام 2021؟

مازالت توقعات “بابا فانجا”، العرافة الكفيفة التي توفيت في بلغاريا منذ ما يقرب من 24 عامًا، تثير حلة من الجدل حول العالم، حيث إن لها كثير من المؤيدين يعتقدون بصحتها، كما أن هناك أيضًا كثير من العارضين يكذبونها.

وقبل حلول عام 2021 ذكرت عدة تقارير أبرز ما توقعته العرافة البلغارية لما سيحدث فيه. حيث تنبأت بابا فانجا بمعاناة العالم للكثير من الكوارث متوقعة ظهور “تنين قوي” سيستولي على الأرض، وهو ما فسره كثيرون بأنه يدل على الهيمنة المتزايدة للصين في العالم.

ومن أبرز توقعات العرافة التي توفيت عام 1996 عن عمر ناهز 85 عامًا، للعام 2021، هو توصل العالم إلى علاج لمرض السرطان، حيث قالت: “سيأتي فيه اليوم الذي يفيد فيه السرطان بسلاسل منن حديد”. وهو الحدث الإيجابي الأبرز لما توقعته العرافة لعام 2021.

وزعمت العرافة أن الرئيس الأمريكي الذي تنتهي ولايته في 2021 سيعاني من الصمم ومن مرض خطير هذا العام، والذي تبين فيما بعد أنه “دونالد ترامب”، كما ستواجه أوروبا هجوما كيميائيًا يشنه متشددون عليها، كما توقعت العرافة أن تشهد سماء روسيا ظهور نيزك عملاق.

وكانت العرافة بابا فانجا قد نالت، شعبية كبيرة خاصة بعد توقعها للهجوم الذي وقع على الولايات المتحدة في العام 2001، وكذلك توقعها لانتخاب أوباما لرئاسة أمريكا في العام 2008.

وإلى ذلك يحيط الغموض بشخصية بابا فانجا، حيث ذكرت بعض التقارير أنه بعد فقدانها لحاسة البصر في سن الثانية عشر من عمرها، اختفت لفترة أثناء عاصفة قوية، ثم عاودت الظهور مجددًا بعد فترة ولديها القدرة على توقع المستقبل.

وبحسب ما ذكرته عدة تقارير حول أشهر توقعات العرافة الكفيفة بابا فانجا للسنوات القادمة، أن يشهد العام 2018 القضاء على الجوع في العالم ، كما توقعت أنه بحلول العام 2341 ستكون الأرض غير صالحة للسكن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد