Take a fresh look at your lifestyle.

«الفيضة الكبرى» تضرب الإسكندرية.. والمحافظة ترفع حالة الطوارئ

الرئيس نيوز يضرب مدينة الإسكندرية، طقس سيئ شديد البرودة، مصاحب برياح شمالية غربية، وأمطار متقطعة بكميات متوسطة في أول أيام نوة الفيضة الكبرى، والتى من المفترض أن تنتهى 18 ينايرالجاري، فيما يستمر فتح مينائي بوغازي الدخيلة والإسكندرية.
وذكر تقرير لغرفة الأمطار بشركة الصرف الصحى بالإسكندرية، أن الأمطار مستمرة بكميات ما بين متوسطة وغزيرة، مع استمرار الشبورة المائية، وارتفاع فى سطح موج البحر نحو 4 أمتار.
ورفعت محافظة الإسكندرية درجة الاستعدادات القصوى لمواجهة نوة الفيضة الكبرى، بالتنسيق مع شركة الصرف الصحى والأجهزة التنفيذية المعنية والأحياء لمتابعة تجمعات الأمطار فى الشوارع الرئيسية والنقاط الساخنة تجنبا لحدوث عرقلة مرورية.
وشدد محافظ الإسكندرية محمد الشريف، على استمرارية انعقاء غرف العمليات الرئيسية والفرعية وتجهيز فرق عمل للتدخل السريع للعمل على مدار 24 ساعة، والتأكد من تحقيق الانسياب المروري بكافة الشوارع خاصة فى البؤر الساخنة.
وتفقد محمود نافع رئيس شركة الصرف الصحى بالإسكندرية، أعمال كسح مياه الأمطار فى منطقة آزور على الكورنيش وحجر النواتية ونفق كليوباترا.
وأوضح نافع فى تصريحات صحفية، اليوم الخميس، أن هناك 125 سيارة كسح منتشرة فى الشوارع و90 سيارة شفط و4 سيارات للسيول، مؤكدا جاهزيتها فى أماكن التمركزات الرئيسة أمام الشيراتون وكارفور وأمام كلية الفنون الجميلة.
وتابع نافع أن مستوى مناسيب المصارف وحل مشكلة ارتفاع منسوب مصرف الأندلس، وتطهير بيارات محطات الرفع وهي 165 بيارة، والتأكيد على جاهزية محطات الصرف وطاقاتها الاستيعابية لأمطار متوقعة متضاعفة مع تداعيات النوة الحالية.
وأهابت محافظة الإسكندرية بالمواطنين توخي الحذر، ‏واتخاذ كافة الاستعدادات والتدابير اللازمة للحد من الأثار الناجمة عن الظواهر الجوية المتوقعة.
من جانبهم، تواجد رؤساء الأحياء فى الشوارع منذ الصباح الباكر، لتفقد أعمال كسح تجمعات مياه الأمطار، واستمررا أعمال التطهير والتعقيم للشنايش.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد