الرئيسية / اخبار مصر / اتكلم سياسة.. “متحدث البرلمان” يفند مشاركة الرئيس في قمة القادة الأفارقة بألمانيا.. شريف عامر: الشاشات تزاحمت وأثرت على المتلقى

اتكلم سياسة.. “متحدث البرلمان” يفند مشاركة الرئيس في قمة القادة الأفارقة بألمانيا.. شريف عامر: الشاشات تزاحمت وأثرت على المتلقى

البوابة نيوز تستعرض "البوابة نيوز" في نشرة "اتكلم سياسة"، اليوم الأحد، أبرز الأخبار السياسية والبرلمانية، التي نُشرت عبر الموقع خلال الساعات القليلة الماضية.
اتكلم سياسة.. متحدث "متحدث البرلمان" يفند مشاركة الرئيس في قمة القادة الأفارقة بألمانياأكد الدكتور صلاح حسب الله، المتحدث باسم مجلس النواب ووكيل لجنة القيم بالبرلمان، أهمية الزيارة الرسمية التي يقوم بها الرئيس عبدالفتاح السيسي لألمانيا اليوم وتستمر 4 أيام، مؤكدا أهمية القمة الثنائية التى تعقد بين السيسى والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، لبحث التعاون الثنائى، وجهود مكافحة الإرهاب، والأوضاع فى ليبيا وسوريا واليمن، إضافة إلى تنسيق المواقف بشأن مواجهة الدول الداعمة للإرهاب فضلا عن لقاءات أخرى ثنائية مع كبار المسئولين والسياسيين الألمان.وقال حسب الله، فى بيان اليوم الأحد: إن هناك أهمية قصوى لمشاركة السيسى فى أعمال القمة المصغرة للقادة الأفارقة رؤساء الدول والحكومات أعضاء المبادرة الألمانية للشراكة مع أفريقيا فى إطار مجموعة العشرين والتى دعت إليها المستشارة ميركل، مشيرا إلى أن توجيه الدعوة للرئيس من المستشارة ميركل لحضور هذه القمة للمرة الثانية جاء تقديرًا لمكانة مصر وأهمية دورها فى أفريقيا.وتوقع أن تتضمن كلمة الرئيس السيسى أمام أعمال القمة المصغرة رؤية مصر فى دفع وتعزيز جهود التنمية فى أفريقيا، خاصة أن مصر سترأس الاتحاد الأفريقى العام القادم 2019.وقال الدكتور حسب الله: إن هذه الزيارة تأتى أيضا فى توقيت مهم بالنسبة للقضايا التى سوف تتناولها، فعلى المستوى الثنائى، كشفت السنوات الخمس الماضية أن التطور الإيجابى الكبير فى العلاقات المصرية الألمانية كان فى صالح الدولتين، وفى صالح السلام والتنمية والاستقرار فى كل من أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، وجميعها أهداف مشتركة تسعى إليها القاهرة وبرلين، كما أن القضايا التى تحتل الأولوية للطرفين خاصة قضيتى مكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية، فقد حققت مصر فيهما إنجازا كبيرا أصبح حديث العالم، ولديها الآن خبرة ناجحة فى المجالين معًا يسعى الجميع للاستفادة منها، فلم يخرج من مصر أى مركب هجرة غير شرعية منذ عام 2016، كما نجحت العملية الشاملة سيناء 2018 فى كسر شوكة الإرهاب وتأمين حدود مصر فى الاتجاهات الأربعة، وفى طريقها لإعلان استئصال شأفة الظاهرة الإرهابية من الأرض المصرية. اتكلم سياسة.. متحدث "سياحة النواب": دعم التعاون بين القاهرة وبرلين ومكافحة الإرهاب قضايا عاجلة في قمة "السيسي – ميركل"أكد النائب عمرو صدقى، رئيس لجنة السياحة والطيران بمجلس النواب، أن العلاقات "المصرية – الألمانية" أصبحت فى أفضل وأزهى فتراتها منذ وصول الرئيس عبدالفتاح السيسي إلى سدة الحكم، حيث تشهد مجالات التعاون المشترك بين البلدين طفرة غير مسبوقة في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والتجارية والصناعية والسياحية وغيرها.وقال "صدقى" فى بيان له، اليوم الأحد، إن مصر وألمانيا في الوقت الراهن تربط بينهما علاقات استراتيجية وطيدة وراسخة، وهو ما انعكس بشكل إيجابي على حركة التعاون الاقتصادي والاستثماري والتنموي بين البلدين خلال السنوات القليلة الماضية، مؤكدا أن زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي إلى العاصمة الألمانية برلين، للمشاركة في أعمال القمة المصغرة للقادة الأفارقة رؤساء الدول والحكومات أعضاء المبادرة الألمانية للشراكة مع أفريقيا، في إطار مجموعة العشرين من المؤكد أنها سوف تحمل نتائج إيجابية للقارة السمراء وستتيح لمصر الكثير من الفرص الاستثمارية الواعدة أمام كبرى المؤسسات التمويلية، وزيادة حجم التنسيق والتبادل التجاري والاقتصادي والسياحى بين البلدين، خاصة أن ألمانيا خلال السنوات الأخيرة أصبحت بمثابة شريك رئيسي ومحوري لمصر في الكثير من القضايا العربية والإقليمية، بفضل التعاون الدبلوماسي والزيارات المشتركة التي أثمرت في النهاية عن تحقيق نجاحات اقتصادية في مجال الطاقة ومكافحة الإرهاب ووضع ضوابط لتأمين الحدود ومكافحة الهجرة غير الشرعية، وقطع أشواط كبيرة في مجال عودة السياحة الألمانية لمصر لسابق عهدها.
اتكلم سياسة.. متحدث شريف عامر: الشاشات تزاحمت وأثرت على المتلقيقال الإعلامي شريف عامر: إنه في عام 2006 اختارت مجلة "التايم" شخصا لا يعرفه العالم وكان له تأثيرا كبيرا وقامت بصنع الغلاف من الورق العاكس وعندما كان ينظر له يجد صورته، وكتبوا تحتها "نعم انت من تسيطر على تكوين المعلومات اليوم".وأضاف، أثناء كلمته في منتدى "إعلام مصر"، في نسخته الأولى التي حملت عنوان "الإعلام وعصر ما بعد المعلومات خطوة إلى الأمام": أن عام 2006 خرج علينا ستيف جوبز، رئيس أبل، وتحول الموبايل لوسيلة مهمة، وأصبح كاتب السر وكاتمه لدى كثير من البشر على مستوى العالم، موضحًا أن الشاشات تزاحمت من حولنا وأصبحت لها القدرة فى التأثير على المتلقى.واستعرض عامر خريطة توضح المدة التي يقضيها الأشخاص بمختلف الأعمار السنية على الموبايل واستخداماتها لمنصات التواصل الاجتماعي، متسائلا: هل نستطيع التعامل مع الوجه الذي نراه الآن ؟، وعلينا أن نجد إجابات له من خلال هذا المنتدى، وكيفية تغير تأثير أدوات العمل الصحفي.

المصدر البوابة نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *