الإثنين , نوفمبر 23 2020

أسامة الأزهري عن فتوى آمنة نصير: ذلة عالم وخلل في المنهجية

الدكتور أسامة الأزهري

الدكتور أسامة الأزهري

تحدث الدكتور أسامة الأزهري مستشار رئيس الجمهورية للشؤون الدينية، عن الصورة التي التقطت للرئيس عبدالفتاح السيسي، أثناء قراءته كتاب "جمهرة أعلام الأزهر الشريف"، مشيرا إلى أن تجميع الكتاب استغرق 16 عاما، ويغطي الـ180 عاما الأخيرة، بداية من 1882 ميلاديا، ودخل الكتاب المطبعة في عام 2018، وصدر في 2019: "هو كتاب لإعادة جمع الفكر والفلسفة الأزهرية ممن فهموا الشريعة بحق".

وأضاف "الأزهري"، خلال استضافته ببرنامج "مساء DMC" والذي يقدمه الإعلامي رامي رضوان، والمذاع على فضائية "DMC"، أن الكتاب استغرق العمل فيه 16 عاما، صُنع وتبلور ونضج هذا الكتاب، 10 سنوات منها كانت جمعًا للمادة العلمية، و6 سنوات كان عكوفًا وانقطاعا وانكبابا على التنفيذ والتدوين والتحرير والصياغة، موضحا أن الكتاب يضم مئات وألوف من الشخصيات الأزهرية، من المصريين وغير المصريين، ممن وفدوا إلى الأزهر الشريف فنهلوا من العلم، واستنارت عقولهم به، ورجعوا إلى بلادهم شاهدين لمصر بالعظمة والسبق العلمي، فصاروا في بلادهم دعاة علم وتمدن، يطفئون نيران الحروب، ويعمرون مدارس العلم ومعاهده.

وأكد الأزهري، أن الفتوى التي تقضي بأن زواج المرأة المسلمة بشخص غير مسلم أمر حلال، هو نتاج سهو وذلة عالم وقعت فيه الدكتورة آمنة نصير، ويجب عليها مراجعة الأمر: "الآية موجودة وهناك خلل في المنهجية"، مشيرا إلى أن الوعاء الإيماني للمسلم واسع، ومهما تزوج من أي سيدة من أهل الكتاب فدينه يحتم عليه احترام دينها، ولكن وفي حال تزوجت المرأة المسلمة بغير مسلم فلا يوجد في دينه وازع يجبره على استكمالها للإيمان بالإسلام.

وتابع: "هو معني مقبول، والإسلام وعاء واسع ويضمن أن يحترم الذكر المسلم المرأة من ديانات أخرى ويحترم ما تؤمن به، وعشرات من الأمور المستقره إيمانيا لم يرد فيها آية صحيحة، والقرآن الكريم في أحيان كثيرة ينتقل من النص العام إلى التشريع، وباب الاستدلال واسع".

إقرأ أيضاً  شام الذهبي ابنة أصالة تتألق بإطلالة ساحرة عبر إنستجرام

المصدر الوطن