الجمعة , نوفمبر 27 2020

إبراهيم ساويرس ينعى الأب ديسقورس

الدكتور إبراهيم ساويرس الدكتور إبراهيم ساويرس الباحث في الشأن القبطي ارسل الدكتور إبراهيم ساويرس الباحث في الشأن القبطي رسالة ينعى فيها الأب الراهب ديسقورس قائلا " خلوة منذ ما يقرب من 25 سنة، كان دير السيدة العذراء بأخميم، لا يقدر أن يقدم إلا وجبة واحدة يومية للضيف، هي البصارة والخبز الناشف، وإن كان اليوم يوم سعدك فقد تنال بعض الزيتون. وإن جعت فعليك بالملح والعيش الناشف".هكذا كان الدير عندما اختلينا فيه للمرة الأولى في سن المراهقة، كان أقصى ما بالدير فرشة على أرض متربة إن أردت المبيت، ثم جاء الأب العظيم ديسقورس الأخميمي ليحول الدير إلى جنة، ترميم وتعمير وإنتاج، أحزننا جدًا خبر وفاة الأب الروحاني العامل في حقل الله الأب ديسقورس، لكن نعرف أنه آن أوان أن ينال عوض تعبه المرير الطويل .هذا الرجل بالحق نجم نجوم رهبنة الصعيد في هذا الزمان، وا سمه سيكتب بحروف من نور في تاريخ الرهبنة. ها قد لحق بجديه العظيمين شنودة وباخوميوس إلى أن نلقاك يا رجل الله.

المصدر البوابة نيوز

إقرأ أيضاً  5 إجراءات تجنبك الوقوع في فخ العروض الوهمية بـ"البلاك فرايداي"