السبت , نوفمبر 28 2020

أفشة وشريف يقدمان أوراق اعتمادهما مع المنتخب

محمد مجدي أفشة محمد مجدي أفشة كانا على الموعد.. وضعا البصمة الأولى.. أثبتا أنهما يستحقان الفرصة.. هذه العبارات تنطبق على الثنائي محمد مجدي أفشة ومحمد شريف خلال مشاركتهما مع المنتخب الوطني أمام توجو أمس الأول الثلاثاء وقيادة الفراعنة للفوز بثلاثية ووضع قدما في نهائيات كأس الأمم الأفريقية 2022 بالكاميرون.وحقق المنتخب الوطني الأول بقيادة حسام البدري الفوز بثلاثية لهدف أحرزها محمد مجدي قفشة ومحمد شريف وتريزيجيه، ليعدد المنتخب الوطني مكاسبه.وأجبرت الإصابات والغيابات حسام البدري أن يلجأ إلى دكة البدلاء بسبب كثرة الإصابات في الأعمدة الأساسية للفراعنة، ولم يخيب هؤلاء اللاعبين ظن المدير الفني. حيث قدم الثنائي محمد مجدي أفشة ومحمد شريف أوراق اعتمادهما بالمنتخب الوطني بعد مشاركتهما أمام توجو واحراز كل لاعب منهما هدفا ويردان الهدية للبدري.ويعد هذا الظهور الأول لمحمد شريف ضمن صفوف المنتخب الوطني، لتكون خير بداية للاعب الذي تألق في صفوف إنبي الموسم الماضي بعد أن لعب معارا من الأهلي واحتل المركز الثاني في ترتيب هدافي الدوري، وظهر بمستوى جيد نال إشادة الجميع خاصة بعد إحرازه هدفه الأول دوليًا.أما محمد مجدي أفشة وخلال مباراته السابعة مع المنتخب الوطني استطاع إحراز هدفه الأول دوليًا وهدف المنتخب الثاني بالمباراة والذي منحه بطاقة الثقة لدى حسام البدري المدير الفني لمنتخب مصر.وواجه البدري عدة انتقادات بسبب الاختيارات الفنية لقائمة المنتخب الوطني، وتسبب أداء البدلاء في إشادات كبيرة وتغير في شكل أداء المنتخب وهو ما قد يمنحهم ثقة البدري كأساسيين خلال الفترة القادمة.وتسبب أداء بدلاء المنتخب الوطني في فتح الباب خلال الفترة القادمة لظهور مزيد من الوجوه الجديدة داخل المنتخب الوطني، وربما اختفاء البعض بعد مراجعة الجهاز الفني حساباته في الاختيارات الفنية خلال مواجهات المنتخب الفترة القادمة وهو ما سيشعل صراع المنافسة لتمثيل المنتخب الوطني خلال باقي مواجهات التصفيات.

إقرأ أيضاً  كاكا ينعى أسطورة الكرة العالمية

المصدر البوابة نيوز