الثلاثاء , نوفمبر 24 2020

حتى الكلب مات.. نهاية مأساوية لزوجين وطفلهما الرضيع بسبب انهيار مروع

نهاية مأساوية لزوجين نهاية مأساوية لزوجين وطفلهما الرضيع بسبب انهيار مروع فقدت عائلة كاملة حياتها إثر انهيار مروع لمنحدر على أحد الشواطئ في شمال شرق البرازيل، إثر وقوع الحادثة بشكل مفاجئ بعد وقت الظهيرة.
ووفقًا لما ورد في صحيفة "ميرور" البريطانية فإن العائلة تتكون من زوجين شابين وابنهما الرضيع البالغ من العمر سبعة أشهر وكلبهما، وكانوا وقت الحادث يستمتعون على الشاطئ.
لم يكن لدى الزوجين الشابين وطفلهما وحيوانهما الأليف وقتا للهروب عندما سقط المنحدر، فيما أكدت السلطات أنه من المعروف أن المنطقة معرضة لخطر السقوط من الجرف.
أبلغ فابيو بينيرو، سكرتير الاتصالات بالبلدية وسائل الإعلام المحلية أنه تم تنبيه الزوجين باحتمالات وجود خطر من قبل مسؤول من السلطة المحلية قبل وقت قصير من وقوع الحادث.
وقال الشاهد إيغور كايتان، وهو رجل أعمال للرحلات البحرية، لوسائل إعلام محلية إن الضحايا كانوا جالسين بالقرب من المنحدرات وأن الأم كانت تحتضن طفلها في محاولة لحمايته حيث سقط الحطام عليهم.
اقرأ أيضًا: 3 أيام في الغابة.. طفل مريض يهرب من منزله ليعيش في درجة حرارة تحت الصفر

المصدر صدى البلد

إقرأ أيضاً  خبر مفرح بخصوص كهرباء سوريا