السبت , نوفمبر 28 2020

نكشف لكم عن موعد بداية موجة الطقس السيء وموعد انكسارها

نكشف لكم عن موعد بداية موجة الطقس السيء وموعد انكسارها
أوضحت إيمان شاكر، وكيل مركز الاستشعار عن بعد بالهيئة العامة للأرصاد الجوية، تفاصيل موجة الطقس السيئة التي تضرب البلاد بداية من غدًا الخميس وحتى يوم السبت المقبل، مشيرة إلى أنه بداية من يوم الأحد المقبل سوف تتحسن الأحوال الجوية وتنعدم فرص سقوط الأمطار.
وقالت "إيمان" في اتصال هاتفي مع الإعلامي رامي رضوان ببرنامج "مساء دي ام سي" المذاع على فضائية "دي ام سي" اليوم الأربعاء إن البلاد سوف تشهد غدًا الخميس انخفاض ملحوظ في درجات الحرارة، مصحوبًا بسقوط أمطار من متوسطة إلى غزيرة على السواحل الشمالية للبلاد من السلوم والإسكندرية ورشيد وبطليم.
وأضافت "تصبح الأمطار غزيرة ورعدية بداية من يوم الجمعة على بعض مناطق السلوم والإسكندرية والعريش ورشيد وبلطيم وبورسعيد، ومن خفيفة إلى متوسطة على القاهرة وباقي محافظات الدلتا حتى يوم السبت المقبل مع نشاط ملحوظ للرياح على معظم أنحاء الجمهورية".
نشرت الهيئة العامة للأرصاد الجوية، بيانًا على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، يوضح تفاصيل حالة الطقس المتوقعة غدًا الخميس الموافق 19 نوفمبر 2020، على مدن ومحافظات الجمهورية.
طقس الخميس نهارًا
– طقس لطيف على القاهرة والوجه البحري، والرياح معتدلة.
– طقس لطيف على السواحل الشمالية، والرياح معتدلة.
– طقس معتدل على جنوب سيناء، والرياح معتدلة.
– طقس لطيف على شمال الصعيد ومعتدل على جنوب الصعيد، والرياح معتدلة.
طقس الخميس ليلًا

– طقس بارد على القاهرة والوجه البحري.
– طقس بارد على السواحل الشمالية.
– طقس مائل للبرودة على جنوب سيناء.
– طقس بارد على شمال وجنوب الصعيد.
الظواهر الطبيعية:
– شبورة مائية صباحًا على مناطق من القاهرة والوجه البحري.
– أمطار خفيفة إلى متوسطة مساءً على بعض المناطق من الوجه البحري.
– أمطار متوسطة إلى غزيرة تكون رعدية أحيانًا على بعض المناطق من السواحل الشمالية (الإسكندرية-دمياط- رشيد- العريش- مطروح- بورسعيد).
– أمطار خفيفة إلى متوسطة (30% تقريبًا) على بعض المناطق من جنوب سلاسل البحر الاحمر.
الوصف الفني لخرائط الطقس:
– يتأثر شمال البلاد بامتداد مرتفع جوي، بينما يتأثر جنوب وشرق البلاد بامتداد منخفض السودان.

إقرأ أيضاً  موجع ومبكى..مأساة الطبيبة أمنية التى توفيت بعد حرمانها من اولادها

هذا الخبر منقول من : جريده الفجر