الأربعاء , نوفمبر 25 2020

خالد الجندي: لا يجوز زواج المسلمة من غير مسلم.. وأزهري: القرآن الكريم لخص الزواج في 6 كلمات.. فيديو

برنامج لعلهم يفقهون برنامج "لعلهم يفقهون" على فضائية "دي إم سي". خالد الجندي للرئيس السيسي: شوفنا عندك المظلوم صاحب حق وقوةالجندى: لا يجوز زواج المسلمة من غير مسلم لهذه الأسباب جزاء من يأكل مهر ومؤخر زوجته.. فيديو
أزهري: القرآن الكريم لخص الزواج في 6 كلماتالدفاع عن النبى لا يكون بالسب والشتمداعية: إحسان الوالدين فى تربية البنات يدخلهم الجنة
واصل الشيخ خالد الجندي، عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية، تقديم حلقات برنامجه "لعلهم يفقهون" على فضائية "دي إم سي".
وفي بداية الحلقة، وجه الشيخ خالد الجندى، عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية، رسالة تهنئة إلى الرئيس عبدالفتاح السيسى، بمناسبة عيد ميلاده، قائلا: "سيادة الرئيس اتذكر قول الله تعالى: (إِنَّ خَيْرَ مَنِ اسْتَأْجَرْتَ الْقَوِيُّ الأمِينُ)، ومن يوم ما عرفناك فى برنامجك الانتخابى تعتبر نفسك خادما لهذا الشعب، فأنت نعم القوى الأمين".
وتابع الجندى، خلال حلقة برنامج "لعلهم يفقهون"، المذاع على فضائية "dmc"، اليوم الخميس: "شوفنا الضعيف عندك كبير، والمحتاج قوى، والمظلوم صاحب حق وقوة، فأنت نعم القوى والأمين، ونسأل الله تعالى يثبتك على قوتك وأن يعينك على اتمام الأمانة، ويرزقك بطانة الخير دائما".
وأكد عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية، أنه عقد الزواج أعطى المرأة أولوية في العناية والحفظ والصيانة قبل الرجل، مضيفا أن الرجل عندما يتزوج من أي امرأة عليه أن يعلم أن وكيلها هو الله سبحانه وتعالى، مستدلًا على ذلك بقول الله سبحانه وتعالى: "وَكَيْفَ تَأْخُذُونَهُ وَقَدْ أَفْضَىٰ بَعْضُكُمْ إِلَىٰ بَعْضٍ وَأَخَذْنَ مِنكُم مِّيثَاقًا غَلِيظًا"، مشددًا على أنه لا يجوز للمرأة المسلمة أن تتجوز إلا بمسلم؛ لأن هذا الميثاق الغليظ موجود عند المسلم فقط.
وأوضح الجندى، أن أكبر دليل على عدم جواز زواج المسلمة من غير المسلم قول الله سبحانه وتعالى: "الْيَوْمَ أُحِلَّ لَكُمُ الطَّيِّبَاتُ ۖ وَطَعَامُ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ حِلٌّ لَكُمْ وَطَعَامُكُمْ حِلٌّ لَهُمْ ۖ وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ الْمُؤْمِنَاتِ وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِنْ قَبْلِكُمْ إِذَا آتَيْتُمُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ مُحْصِنِينَ غَيْرَ مُسَافِحِينَ وَلَا مُتَّخِذِي أَخْدَانٍ ۗ وَمَنْ يَكْفُرْ بِالْإِيمَانِ فَقَدْ حَبِطَ عَمَلُهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ"، منوهًا بان من أحلوا للمسلمين من أهل الكتاب هم المرأة بالنسبة للرجل وليس الذكور من أهل الكتاب.
وقال الجندي، إن أهم شيء في الرجولة هو رد حقوق الناس، لافتا إلى أن كثيرا من الرجال لم يدفعوا مؤخر الصداق لزوجاتهم.
وتابع الجندي: "يا علماء الأمة بينوا حقوق المرأة التي ضاعت في المجتمع، مؤخر الصداق هو المهر، ولازم يدفع للزوجة، والعرف أن يدفع الرجل مقدم مهر تيسير على الزواج، ويهرب من دفع مؤخر الصداق اللى هو المهر، الرجالة عايشة مجانا على حقوق زوجاتهم، وحساب الشريعة، وعندهم الفلوس، وبيسألوا عن أسباب الكوارث اللى في المجتمع".
وأوضح أن "المهر دين واجب السداد، والنبى محمد صلى الله عليه وسلم، كان يرفض إقامة صلاة الجنازة على المديون.. واللي مش هيدفع المهر لزوجته هتتقطع مصارينه في الآخرة، إلا لو تنازلت برضا وطيب خاطر".
وقال الشيخ رمضان عبد الرازق، أحد علماء الأزهر الشريف، إن الذكورة قدر، والرجولة اختيار، فالذكورة ، فان يكون الرجل رجلا لابد أن يتصف بصفاتها، مضيفا أن هناك من النساء من هي كألف رجل، أن مصطلح رجال ورجل في القرآن، ليس المقصود منه الذكور فقط.
وأشار إلى أن كل آية فيها مدح يذكر فيها القرآن كلمة "رجل" فيقول الله تعالى "وَمَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ إِلَّا رِجَالًا نُّوحِي إِلَيْهِمْ ۚ فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ" ويقول "يُسَبِّحُ لَهُ فِيهَا بِالْغُدُوِّ وَالآصَالِ* رِجَالٌ لاَّ تُلْهِيهِمْ تِجَارَةٌ وَلاَ بَيْعٌ عَن ذِكْرِ اللَّهِ وَإِقَامِ الصلاةِ" ويقول كذلك "فِيهِ رِجَالٌ يُحِبُّونَ أَنْ يَتَطَهَّرُوا وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُطَّهِّرِينَ".
وذكر أن من الرجولة إكرام المرأة فما أكرمهن إلا كريم وما أهانهن إلا لئيم، وأن يعرف الرجل قيمة الزواج، ومساعدة الزوجة في البيت.
وتابع: القرآن الكريم لخص الزواج في ست كلمات "آية، سكن، مودة ، رحمة، ستر، ميثاق غليظ"، ناصحا كل رحل وامرأة يرغبان في الزواج، أن يعيا هذه الكلمات الستة ومعانيها.
واستشهد بهذه الآيات : قوله تعالى "هُنَّ لِبَاسٌ لَكُمْ وَأَنْتُمْ لِبَاسٌ لَهُنَّ" وقوله تعالى "وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا" وقوله «وأخذن منكم ميثاقا غليظا»
واستنكر الشيخ رمضان عبد الرازق، الداعية الإسلامي، دفاع البعض عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، فى قضية الرسوم المسيئة بالسب والشتم.
وقال، إن رسول الله –صلى الله عليه وسلم- يقول: " أهل الجنة كل هين لين سهل قريب من الناس، وأهل النار كل عتل جعزري جواظ مستكبر شنزير فحاش".
اقرأ أيضًا:علي جمعة: محبة النبي محمد من أصول الإيمان
وأضاف "عبد الرازق"، أن الشنزير الفحاش هو كثير السب، وهو من أهل النار وأبعد الناس عن الرسول –صلى الله عليه وسلم-.
قال الشيخ هانى تمام، الداعية الإسلامي، ان الله سبحانه وتعالى كرم المرأة، فى كل المستويات، وكان يوصى النبى محمد صلى الله عليه وسلم، بهن، حتى كان آخر وصاياه فى الدنيا: "استوصوا بالنساء خيرا".
وتابع تمام،: "هناك مشكلة فى فهم بعض النصوص، فمثلا حديث النساء ناقصات عقل ودين، وهنا مدح وليس ذما، لذلك النبى محمد صلى الله عليه وسلم، جعل المرأة سببا فى دخول الجنة، يعنى اللى عنده بنت وهيربيها كويس ويحسن اليها، هيدخل الجنة".

إقرأ أيضاً  اليوم.. الجامعات تبدأ امتحانات الميد تيرم للفصل الدراسي الأول 2020

المصدر صدى البلد