الأربعاء , نوفمبر 25 2020

باحثة مصرية تطلق مشروعا بنظام سوفت وير يعمل بديلا لاندرويد بمؤتمر التأثير العربي

 الباحثة ياسمين محمد الباحثة ياسمين محمد عطية أطلقت الباحثة ياسمين محمد عطية مشروعها اليوم من خلال مؤتمر التاثير العربي باتحاد الاثاريين العرب، ويطلق علي اسم المشروع J-G FMFT، وهو عبارة عن نظام سوفت وير يعمل كبديل لاندرويد والاي اس وتم اضافة المعاملات المالية الالكترونية الحديثة له.
وقالت الباحثة انها استخدت روبوت اطلقت عليه اسم جاسي وهو مستقبل للمستخدم ويصحبه في رحلة الخدمات ويدعم قرار المستخدم لاتخاذ قرارات رشيدة، واستخدمت في عمليات التشغيل تقنيه سلاسل الكتل وانترنت الاشياء و البيانات الضخمة و استخدمت خوارزميات معقده و اجراءات امن المعلومة ذات تعقيد شديد.
وأضافت الباحثة ، ان هذا النظام يتيح للمستخدم الذي يمثل جمهور طبيعي المشاركة في الاستثمارات الضخمة التي تسعي الي التنمية المستدامة و هي تستهدف الربحية لكل من المستخدم و القائمين علي النظام لزيادة التوعية و الانتماء و كذلك رفع معدل النمو و الدخل و الناتج القومي و البيئة المصرية مجهزة لذلك النظام ، وسوف يحقق دخل مستمر بالمليارات حيث ان المستخدم يدفع قيمة استهلاكه للطاقة و مقابل ربحية استخدامه لها و كذلك اجابة ان هذا النظام يكافح الفساد و يدعم الشفافية في التعاملات المالية و انه سوف يكون من اهم مصادر الدخل في الدولة.
وقالت الباحثة: اتمني من الجهات المعنية أن تتبني تنفيذ المشروع ، ويخرج هذا النظام علي ارض الواقع قريبا و نتمني الرقي و العلا لمصرنا الحبيبة بمثل هذه النماذج المشرفة له.
واستضاف الاتحاد العام للآثاريين العرب برئاسة الدكتور محمد الكحلاوى، بمقره بالشيخ زايد بالقاهرة ، اليوم فعاليات المؤتمر الدولى الخامس لمعامل التأثير العربى تحت رعاية اتحاد الجامعات العربية.
وقال الدكتور عبد الرحيم ريحان مدير المكتب الإعلامى للاتحاد ،في بيان أصدره الاتحاد ، إن هذا المؤتمر يأتى فى إطار التعاون والارتقاء بالنشر العلمى فى الوطن العربى لمواكبة المعايير الدولة وبالتعاون مع مشروع معامل التأثير العربي ومديره الدكتور محمود عبد العاطي رئيس المؤتمر.
وأوضح أن مشروع معامل التأثير العربي يحرص على النهوض بالنشاط العلمي العربي في سياقاته المختلفة لاستكشاف بعض ملامح الإنتاج الفكري العربي في تخصصاته الموضوعية المتعددة وبعض ملامح الشخصية العلمية للمجتمعات العربية في ضوء ما تنشره من نتاج فكري على العموم أو من خلال أحد مصادره، إضافة إلى مراجعة الاتجاهات الجارية في قياسات المعلومات في عالمنا المعاصر ودراسة التجارب العالمية والوطنية في إنشاء الأدوات المعتمدة في تقييم وقياس أداء النشاط العلمي .
وأشار إلى أن المؤتمر الدولي الرابع لمعامل التأثير العربي عقد العام الماضي بجامعة النيل الأهلية بحضور دولي واقليمي ومحلي من مختلف الجامعات العربية والإفريقية ومؤسسات البحث العلمي وقطاعات مختلفة من الجهات البحثية والأكاديمية والثقافية والفكرية من مختلف الدول العربية.
وأضاف ان فعاليات المؤتمر ناقشت عددا من الأفكار مع الباحثين والقطاع الخاص حول التطورات العلمية في التصنيف الدولي للمجلات العربية وعلاقتها بالتصنيف الأكاديمي للجامعات العربية وعلم التوثيق والأرشفة والنشر العلمي وإعداد قواعد البيانات للإنتاج المنشور باللغة العربية.

إقرأ أيضاً  مختلف تماما عن هواتف Galaxy Fold.. آبل تبدأ عمليات اختبارات هاتفها القابل للطي

المصدر صدى البلد