الإثنين , نوفمبر 23 2020

محيي الدين: خطة التصدير المقترحة طموحة والدّين في وضع جيد

محي الدين

محي الدين

قال الدكتور محمود محيي الدين، المدير التنفيذي لصندوق النقد الدولي، إن التوجه المصري بوصول الصادرات إلى 100 مليار دولار حميد وطموح للغاية، ولكن رقم الصادرات بما فيها البترولية وصل إلى 35 مليار دولار نصفها من البترول والغاز، وللقيام بهذا الأمر يجب وجود نقلة كبيرة في السلع الزراعية والصناعية، وهذا يحتاج نموذج نمو وتنمية مختلفا عن النموذج القائم الآن، ويستند على القدرة الموجودة في البنية الأساسية واللوجستية والتحول الرقمي وكلها أسس تمكن من جذب استثمارات جديدة والحفاظ على الاستثمارات الحالية.

وأضاف "محيي الدين"، خلال مداخلة هاتفية في برنامج "نظرة"، الذي يقدمه الإعلامي حمدي رزق، على فضائية "صدى البلد"، أن تراجع التجارة الدولية وصل إلى 18% لكنه تراجع مؤقت بسبب كورونا، وهناك إشارات للتعافي قريبا، مؤكدا أنه من الضروري في الاستثمار في مصر وإزالة المعوقات الموجودة عند المصدرين والتي تشمل قواعد خاصة متبعة بالتصدير وتفريج البضاعة لأن الاستثمار والتصدير والاستيراد دائرة واحدة، وهذا في كل دول العالم يحتاج إلى ترابط قوي، فعلى سبيل المثال أرقام التصدير في فيتنام أكبر من الدخل القومي فهي تصل إلى 108% وفيتنام تستورد بـ 25% من دخلها، لكن مصر تستورد فقط بـ 16%.

ونبّه إلى أن معدلات الإدخار في مصر تصل إلى 10% فقط لكن في فيتنام تصل إلى 25%، وهذا يجعل مصر تلجأ إلى المستثمر الأجنبي لذا يجب تشجيع المواطنين على الادخار من أجل دعم الاستثمار والتصدير حتى لا يتم اللجوء إلى الدين.

وأكد أن الديّن المصري في ظروفه الحالية والالتزام به يعد في وضع جيد مطالبا بضرورة استمرار البرنامج المصري الحالي في التصدير لكي يصعد النمو بنسبة أعلى السنوات المقبلة لتحقيق مستويات معيشة أفضل، ولافت إلى أن فيتنام في برنامج للنمو منذ عام 1986 وتكمل رغم أي صعوبات وهو الشيء الذي يجب أن تفعله مصر.

إقرأ أيضاً  ضبط مواطن أثناء التنقيب عن الآثار أسفل منزله بالمنيا

المصدر الوطن