الأحد , نوفمبر 29 2020

أصالة تشدو من كلمات تركي آل الشيخ للمرة الأولى

أصالة

أصالة

كشفت الفنانة السورية أصالة نصري عن تعاونها مع المستشار تركي آل الشيخ رئيس هيئة الترفية بالمملكة العربية السعودية في ألبومها الجديد.

وكتبت أصالة عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" قائلة: "‏سمعت اليوم أغنية حبّيتها كتير وتخيّلت صوتي فيها.. كلامها حلو وصادق وانسيابي شجي.. كتبها ‎تركي آل الشيخ أبو ناصر الغالي ولحنها بغاية الإحساس ‎نواف عبدالله وقريبًا قريبًا بإذن الله حتسمعوها".

ورد تركي آل الشيخ على التغريدة، قائلا: "‏‎وأخيرًا.. نفرح بصوتك وحسك وفنك.. وننجح سوا.. وبانتظار العمل قبل الجمهور".

كان تطبيق ديزر للأغنيات، أعلن تصدر أغنيات ألبوم الفنانة السورية أصالة نصري، الجديد "لا تستسلم"، جميع قائمة التريند فى دولتي السعودية والإمارات.

ألبوم أصالة الخليجي، سيكون من إنتاج شركة روتانا للصوتيات والمرئيات، أول ألبومات أصالة، بعد غياب عامين من الغناء.

الألبوم يتضمن 20 أغنية خليجية هي: لا تستسلم، سوي، ووش كنت تقول، ونظرتي، ويوم لي، ويلطف بحالي، وأنا معاك، والله وتفارقنا، ورفقا، وأنا عمري، ونعم أشتاق، وبيان، وغيمتك هلت، ويا مثبت، وكالمعتاد، والمحك، وغمض عيونك، وما عرفت أنطق، واشتقتلك، ودروب الأماني.

وكتبت أصالة "كنّا قدّ رسمنا خطّة جديدة لتسويق ألبومي (لاتستسلم).. وبناء عليه احتفظنا بمنشوراتي السابقه جانباً، كيّ تكون صفحتي مخصّصه لكلّ مايتعلّق بهذا العمل الّذي هو بالنّسبة لي طوق النّجاة الّذي أنقذ روحي وقلبي منّ أعاصير الألمّ، ولكنّ لاشئ يكون إلّا أنّ شاء الله".

وأضافت "لأنّني لمّ أفصل نفسي وما أشعر على الصّعيد الإنساني، عنّ عملي الّذي يتطلّب بعض التنحّي، والكثير من الحياديّه.. إلّا أنّني لمّ أستطع أنّ أُكمل الخطّة الإعلانيّة، وفعلت ماأفعله دائماً وكان منشوري الثاني يدعمّ مشروعي الّإنساني الّذي تعهّدتُ فيه لنفسي أنّ أبقى ماحييت وما استطعت إنسانة قبل أيّ شئ، أُعبّر عنّ تفاعلي وأفضفض عمّا يجول بخاطري، أصرخ أبكي أُخطئ أُصيب أفعل ماأشعر به، وقدّ تيقّنت أنّي لنّ أعرف الاحترافيّة الّتي سنّ قانونها بشر مثلنا، والّتي تُطالبنا بإبقاء مشاعرنا جانباً، وأنّ التّعاطف والتًفاعل والتّعبير عنهما، قدّ يكونا خطراً مُحدقاً بالمشروع كُلّه".

إقرأ أيضاً  رئيس اتحاد المصريين في أوروبا: اللقاحات لن تنهي أزمة كورونا بنسبة 100%

وأكمل الفنانة أصالة: "أنا وما بعرف كون غير هيك.. وهيك أنا متل كتير ناس، بنفس اليوم بغنّي وبضحك مع ولادي وببكي على وطني وبتعاطف معّ مُجتمعي، وبتواصل مع صحابي، وبحطّ كحلي بكلّ اهتمام، رغمّ إنّي بعرف رح يتبهدل بعد شوي بدموعي، وبرجع مرّة تانية برتّبه وهكذا.. والّلي ذكرته كلّه بحبّ أحكي عنّه وأكتب ووصّل تفاصيل شعوره، وعندي يقين بأنّي بكلّ ماذكرت حتّى الكركبة والّلخبطة الّلي بعملهمّ هنّن جزء منّي".

واختتمت حديثها "قبلتوني متلّ ماأنا وهاد منّ عظيم حظّي.. وآخر شي بهالحديث بنرجع لعنوان ألبومي الجاي (لاتستسلم) هو بالحقيقة متلّ ماذكرت وبكرّر (هو روحي مُتجسّدة).

المصدر الوطن