الأحد , نوفمبر 29 2020

قرار خطير من أبى أحمد للتغطية على مجازر قواته فى تيجراى

قرار خطير من أبى أحمد للتغطية على مجازر قواته فى تيجراى
بتعلیمات مباشرة من رئیس وزراء أثیوبیا أبى أحمد علقت السلطات ترخیص وكالة رویترز للأنباء على خلفیة ما قالت إنھا تقاریر "كاذبة ومتحیزة" عن معارك تجراي. وقال نائب مدیر سلطة ھیئة الإذاعة الإثیوبیة، وندوسن أندوألم إنھ تم تعلیق ترخیص وكالة رویترز عن العمل بسبب التقاریر الكاذبة والمتحیزة عن الأحداث الجاریة ضد "جبھة تحریر تجراي"، بھدف تضلیل العالم وإحداث ضغوط دولیة على إثیوبیا. وأضاف المسؤول الإثیوبي أن سلطة الإذاعة الإثیوبیة وجھت أیضا تحذیرات لكل من "بي بي سي" و"دویتشھ فیلھ"، بشأن أھمیة التوازن في عملھا وتغطیتھا للأحداث في إثیوبیا، لكنھم لم یوقفوا تغطیاتھم غیر الدقیقة للأحداث الجاریة. وأشار وندوسن أندوألم، وفق وسائل إعلام محلیة، إلى أن السلطات الإثیوبیة ستتخذ الإجراءات المناسبة بشأن كل من یخالف قوانین البلاد. ویخوض الجیش الإثیوبي منذ أسبوعین معارك في تجراي شمال البلاد، على خلفیة عدم اعتراف الحكومة المركزیة بانتخابات الإقلیم. وكان رئیس الوزراء الإثیوبي آبي أحمد قد أعلن الثلاثاء الماضي انتھاء مھلة لاستسلام مقاتلي الحركة التي تعتبرھا الحكومة "متمردة".
وتسبب النزاع في الإقلیم في نزوح الآلاف باتجاه الحدود السودانیة وسط قلق دولي من تداعیات الأزمة في القرن الأفریقي.

إقرأ أيضاً  مستشار الرئيس للصحه يوجه تحذير شديد اللهجه للمواطنين