الأحد , نوفمبر 29 2020

الجزار: سد روفينجي يولد طاقة تعادل الموجودة في تنزانيا بالكامل

عاصم الجزار

عاصم الجزار

قال الدكتور عاصم الجزار وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، إن المشروعات القومية الضخمة مثل سد روفيجي في تنزانيا، والذي تنفذه شركة مصرية، هي أساس التنمية، وعلى سبيل المثال فإن عدد العاملين في هذا الموقع 5700 عامل، بينهم 5100 عامل تنزاني.

وأضاف "الجزار"، في لقاء مع قناة "Extra News" الفضائية، الجمعة، أن هذا يدل على تأثير هذا المشروع على الناتج المحلي والاقتصاد المحلي لتنزانيا، وما زال المشروع في بدايته، أما بعد الانتهاء منه، وتوليد الكهرباء، فإن شكل المنطقة سوف يتغير بشكل كامل.

وتابع وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، بأن السد سوف يؤدي إلى توفير الكثير من فرص العمل، بالإضافة إلى توفير إمكانيات جديدة للصناعة، مشيرا إلى أنه قبل العمل في المشروع كان هناك سنويا ما بين 70 إلى 100 طفل يفقدون في هذا المكان، نتيجة الفيضانات السنوية، وهذا المشروع سوف يغير وجه المنطقة، وسيولد طاقة تماثل حجم الطاقة الموجودة في تنزانيا كلها.

وأكد أن حجم الطاقة في تنزانيا، سيتضاعف بسبب المشروع الذي تنفذه مصر، والمسؤولون التنزانيون يقدرون جيدا هذا المجهود، مشددًا على أن الدولة المصرية لن تربح ماديا من الأعمال التنفيذية للمشروع، قدر تقديم يد المعونة للشقيقة تنزانيا، وهذا إضافة كبيرة للدولة.

وأوضح أن الرئيس عبدالفتاح السيسي، كلفه في أول التكليفات له عند تولي الوزارة بالاهتمام بهذا المشروع، لأن أفريقيا إذا نمت بشكل متكامل سوف يساعد هذا الأمر القارة كلها، وفي نفس الوقت، فإن هذا المشروع واحد من أهم المشروعات التي وعد بها الرئيس التنزاني شعبه، وكان سببا في نجاحه خلال الأيام الماضية، وبالتالي فإن استكمال المشروع هو أحد الأحلام الرئيسية التي يحلم بها الشعب التنزاني، ومصر تقدم يد المساعدة لهم فيه.

إقرأ أيضاً  حبس زوجين هاربين من 20 جناية ببنها

المصدر الوطن