الإثنين , نوفمبر 23 2020

من صندوق إلى شاشات ثلاثية الأبعاد.. مراحل تطور التلفاز عبر الزمن

صدى البلد قبل أن تكون التلفزيونات على الحالة التي عليها الآن سبقتها سنوات طويلة من التطوير، حيث مر بمراحل عديدة كانت اولهما مرحلة التلفاز الميكانيكي والتي تعود إلى عام 1884م، حتى وصل إلى مرحلة التلفاز الإلكتروني، ثم مرحلة التلفاز الملون، ثم مرحلة تطور نظام الأسلاك، مرحلة التلفاز الرقمي وأخيرًا مرحلة التلفاز عالي الدقة.
المرحلة الأولى: التلفاز الميكانيكي:كانت تلك المرحلة هي البذرة التي أنبتت لاحقًا فكرة التليفزيون بشكله المعتاد، حيث كرس أثنان من المخترعين وهما "بول جوتليب نيبكو" الألماني، و"جون لوجي بيرد"، حيث قام الأول عام 1884 باختراع قرص دوار لنقل الصور من خلال الأسلاك ، ويعود له الفضل في اكتشاف ما يعرف بمبدأ المسح التليفزيوني.
أما بالنسبة لـ" بيرد" قحصل على براءة اختراع لفكرة استخدام نظام قضبان شفافة، وكان ذلك في مطلع القرن العشرين، ويهدف هذا الاختراع لـ نقل الصور إلى التلفاز، معتمدًا على فكرة قرص المسح الضوئي الذي اخترعه "نيبكو".
وفي عام 1923 نفذ "تشارلز فرانسيس" نظام تليفزيوني ميكانيكي عرف بـ Radiovision، وهو ينقل صور ظلية متحركة، وتمكن آنذاك من فتح أول محطة إذاعية تليفزيونية بالولايات المتحدة الأمريكية وسميت بـ W3XK.
المرحلة الثانية : التلفاز الإلكتروني:اسهم "كارل فرديناند براون" وهو عالم ألماني في تطوير التليفزيون باختراع أنبوب أشعة الكاثود عام 1897، كان لهذا الأنبوب دور في خلق الصور في جهاز التلفاز حتى يستطيع المشاهد من رؤية الصورة.
ومع حلول عام 1927 قام العالم"فيلو فارنزوورث" الأمريكي، بنقل أول صورة تليفزيونية تحمل ستين خط أفقي، بالإضافة إلى أنه طور أنبوب "dissector" وهي عامل أساسي لكل الأجهزة الإليكترونية حاليًا.
بعد عامين أضاف العالم الروسي"فلاديمير زوربكين" اختراعه وهو أنبوب محسن لأشعة الكاثود، لتكن هذه إضافة لنظام يحتوي على جميع الميزات التي شكلت أجهزة التلفاز.
المرحلة الثالثة :التلفاز الملون:كانت فكرة إنتاج أول تلفزيون ملون قد بدأت في الظهور عام 1904، وكان المخترع "جون لوجي بيرد" قد قام عام 1928 ، بحسب نظام التلفاز الأبيض والأسود الذي قام باختراعه. حيث اعتمد في عمله على الطريقة الميكانيكية بالإضافة إلى استخدامه قرص المسح نيبكو إلى جاني ثلاثة حلزونات.جاء 1940 وتمكن باحثو CBS بمساعدة المهندس "بيتر جولدمارك" من استخدام تصاميم بيرد لتطوير فكرة التلفاز الميكانيكي، وذلك بإعادة إنتاج اللون الذي تراه عدسة الكاميرا.
المرحلة الرابعة: مرحلة تطوير الأسلاك:ساعد تطور نظام الأسلاك، في تعدد القنوات التليفزيونية والاختيار بين العشرات من القنوات لمشاهدتها، وفي تلك المرحلة ظهرت الهوائيات "الأريل" الذي يتم وضعه فوق الأماكن المرتفعة في تلقي المزيد من القنوات.
حتى وصلنا إلى عام 1960 وكان هناك ما يقرب من 60 نظام من أنظمة التلفاز الهوائي، وعام 1971 أصبح نظام الأسلاك قد وصل إلى أكثر من 80 ألف مشترك في نيويورك.
المرحلة الخامسة: التليفزيون الرقمي:في تلك المرحلة بدأ التلفزيون يتلقى برامج من خلال إشارات مصنوعة من موجات الراديو، لتصل الإشارة إلى التليفزيون من خلال 3 طرق وهم موجات الأثير أو الأسلاك أو الإرسل الساتلي، واستمر هذا النظام 60 سنة، ولكن كان به عدة عيوب أهمها قلة جودة الصور.
المرحلة الأخيرة: التلفاز عالي الدقة HD:ظهر هذا التلفاز في الأسواق عام 1998، فهو يمنح المشاهد تجربة مشاهدة ثلاثية الأبعاد وشديدة الدقة، وكان في البداية باهظ التكلفة وظلت عمليات التطوير التي تطرأ عليه حتى أصبح على الشكل الذي عليه اليوم.

إقرأ أيضاً  بعد غرق سيارتهم.. سياح يضطرون للسباحة وسط التماسيح للنجاة بحياتهم.. شاهد

المصدر صدى البلد