الأحد , نوفمبر 29 2020

شربوا معقم اليدين بدل الكحول.. حفلة روسية تتحول إلى كارثة| صور

كحول كحول وصلت الحالة ببعض المخمورين في حفل روسي إلى شرب معقم اليدين بدلًا من الكحول، فقد لقيت مجموعة من سبعة أشخاص مصرعهم بعدما نفد منهم الكحول فتناولوا معقم اليدين بدلًا منه.
أعلنت السلطات الروسية وفاة 7 مواطنين نتيجة شرب معقم اليدين، كما دخل اثنان آخران في غيبوبة، وتم نقلهم إلى العناية المركزة بعد تناولهما أيضًا "غسول اليدين المطهر" المستخدم للحد من تفشي فيروس كورونا، وفقًا لتقارير محلية.
وقع الحادث في منطقة تاتينسكي في ياقوتيا، أكبر منطقة في روسيا، كان معقم اليدين مكون من 69٪ من الميثانول وتم بيعه أثناء الجائحة وفقًا لصحيفة مترو.
كانت السلطات الروسية قد حذرت المواطنين من تناول مطهر اليدين المصنوع في روسيا، بعد تساقط العديد من الحالات نتيجة استبداله بالكحول دون وعي.
ولقيت امرأة تبلغ من العمر 41 عامًا ورجل يبلغ من العمر 27 عامًا ورجل يبلغ من العمر 59 عامًا ممن حضروا الحفل، حتفهم قبل أن تحلق طائرة إجلاء طبي بـ6 آخرين إلى ياكوتسك، عاصمة المنطقة.
وتوفي ثلاثة رجال آخرين في اليوم التالي، تتراوح أعمارهم بين 28 و 32 و 69 عامًا، كما تم الإبلاغ عن وفاة أخرى اليوم.
وقالت هيئة مراقبة الصحة العامة الفيدرالية في بيان: "تم تسجيل تسع حالات تسمم بالمطهر، من بينها سبع حالات قاتلة".
وقال المدعي العام الإقليمي للدولة: "التسمم حدث نتيجة شرب مطهر اليدين المعقم المستخدم للقضاء على فيروس كورونا"، وتباشر السلطات التحقيقات بعد فتح قضية جنائية.
يخلط الكثيرون بين المواد الكحولية المستخدمة في صناعة الخمور وبين تلك التي يحتويها معقم اليدين، وهو ما نجم عنه عدة حوادث حول العالم منذ تفشي فيروس كورونا المستجد نتيجة قلة الوعي.
وناشدت السلطات الروسية المواطنين بتحذيرات شديدة اللهجة من عدم تناول مطهر اليدين المصنوع في روسيا، بعد وقوع الحادث في منطقة تاتينسكي في ياقوتيا، أكبر منطقة في روسيا، حيث كان معقم اليدين مكون من 69٪ من الميثانول وتم بيعه أثناء الجائحة

إقرأ أيضاً  لهذا السبب تنخفض معدلات الإصابة بكورونا في كينيا!

المصدر صدى البلد