السبت , نوفمبر 28 2020

قاتل زوجته بالشرقية يعترف: بكيت وأنا بخنقها عشان بحبها أوي

جثة

جثة

أدلى زوج متهم بقتل زوجته بقرية عامر التابعة لمدينة الزقازيق، باعترافات تفصيلية أمام جهات التحقيق، وادعى ارتكاب الجريمة، بسبب الخلافات المستمرة بينهما، مؤكدا أنه كان يبكى أثناء ارتكاب الجريمة، بسبب حبه الشديد لها.

وأوضحت التحقيقات والتحريات التى باشرتها الأجهزة الأمنية والقضائية المختصة، أن المتهم "يوسف" 30 سنة وزوجته "أميرة" 24 سنة، تزوجا منذ 5 سنوات، ولديهما طفلين، وأنه قتلها بسبب الخلافات المستمرة بينهما.

وشرحت التحقيقات والتحريات ملابسات الواقعة، والتى بدأت بمشاجرة كلامية وتطور الأمر إلى قيامه بخنقها بواسطة إيشارب كانت ترتديه، حتى لفظت أنفاسها الأخيرة، ثم ادعى سقوطها من أعلى المنزل أثناء تنظيف السطح، إلا أنه اعترف بعد التضييق عليه، وأكمل الزوج اعترافاته بقوله إن زوجته المجني عليها كانت دائمة الشك فيه، والبحث فى تطبيقات هاتفه المحمول، ونشبت بينهما مشاجرات بسبب الخلافات، حتى قرر الانتقام منها.

وتلقى اللواء ابراهيم عبد الغفار، مساعد وزير الداخلية مدير أمن الشرقية، إشارة من المستشفى بوصول الزوجة المجني عليها "أميرة"، جثة هامدة، وأمر بتشكيل فريق بحث لكشف ملابسات الحادث، وبمناقشة الزوج قال إنها سقطت من أعلى المنزل، قبل أن ينهار ويعترف بارتكاب جريمته، بسبب الخلافات المستمرة بينهما، وتحرر محضر بالواقعة، وأُحيل للنيابة العامة التى باشرت التحقيقات، وأمرت بندب الطب الشرعي لتشريح الجثة، لبيان سبب وكيفية الوفاة.

واقتادت الأجهزة الأمنية الزوج المتهم إلى منزل الزوجية، وأجرت معاينة تصويرية، ومثّل جريمته، التى بدأت بمشادة كلامية وتطورت إلى انقضاضه على المجني عليها، وخنقها بـ"إيشارب" كانت ترتديه، وأمرت النيابة بحبسه احتياطيا على ذمة القضية، مع مراعاة التجديد له فى الموعد القانوني، كما طلبت تحريات المباحث حول الواقعة.

وكشفت التحريات أن المتهم ارتكب الجريمة عقب مشادة مع زوجتها بسبب شكوكها فيه وتعمدها تفتيش هاتفه فقام بخنقها حتى لفظت أنفاسها الأخيرة.

إقرأ أيضاً  علي خير عن صورة محمد رمضان مع فنان إسرائيلي: “يمثل نفسه”

المصدر الوطن