الجمعة , نوفمبر 27 2020

الأعلى للإعلام يحظر تسييس المحتوى الرياضي والتدخل في عمل التحكيم

المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام

المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام

وضع المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، 10 ضوابط لمقدمي البرامج الرياضية، شملت 5 محاذير هي "التحيز، وتسييس المحتوى، والتعصب، والتدخل في عمل التحكيم والتدريب".

وأوضح المجلس أن هذه الضوابط تأتي بهدف إرساء معنى المسئولية الإعلامية والقيم الأخلاقية أثناء ممارسة الإعلامي لعمله، وإرساء لخطاب إعلامي تنموي يعلي من شأن الوطن ولا يحرض على التمييز والعنف والكراهية".

وشدد المجلس على ضرورة الالتزام الكامل بقواعد التغطية لمباراة القمة بين الأهلي والزمالك في إطار نهائي دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم المقررة الجمعة المقبلة، وجاء من ضمن إلزامات المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام للبرامج الرياضية ما يلى:

– الالتزام بالحيادية.

– عدم التحيز للانتماء الفردي لأي من أسرة البرنامج.

– إيجاد قاموس رياضي لتثقيف المشاهدين.

– إرساء ثقافة رياضية متنورة وغير متعصبة.

– نبذ كل أشكال التعصب بين الجماهير نتيجة لانتمائهم الرياضي.

– مراعاة التنوع في المحتوى والضيوف.

– عدم تسييس المحتوى وربطه تلميحًا وتصريحًا بأوضاع الشارع.

– عرض ما تحقق من إنجازات لوجستية وبنية أساسية وتشريعات للنهوض بالرياضة المصرية.

– حماية حقوق الملكية للمحتوى والأرشيف وملاءمة الموسيقى والصور والرسوم والديكور والإكسسوارات للمحتوى الرياضي.

– مراعاة خصوصية البيت والنشء في القاموس اللفظي المستخدم وعدم التدخل في أعمال التحكيم والتدريب.

وكان المجلس قد أطلق بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة مبادرة لنبذ التعصب، كما حذر من ارتكاب أية مخالفات للأكواد الرياضية التي أصدرها، لاسيما فيما يتعلق بتغطية مباراة القمة المقبلة بين فريقي الأهلي والزمالك في إطار نهائي دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم 2020.

وأشار المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، إلى أنّه شكل غرفة رصد لمتابعة التغطية الإعلامية وينشر تقريرا بذلك، يتضمن الجوانب الإيجابية، والكشف عن السلبيات، والتأكيد على احترام مشاعر لاعبي وجماهير الناديين، مؤكدا ثقته في حياد وموضوعية ونزاهة وسائل الإعلام، وابتعادها عن التعصب والتحيز، حتى تخرج هذه المناسبة في صورة تليق بمصر والمصريين.

إقرأ أيضاً  رئيس الوزراء: الإعلان عن موعد صرف منحة الـ 500 جنيه الأسبوع المقبل

المصدر الوطن