الجمعة , نوفمبر 27 2020

رئيس محلية النواب: نبحث خارطة طريق نهائية لأزمة غرق الإسكندرية سنويًا

غرق الاسكندرية غرق الاسكندرية قال المهندس أحمد السجيني، رئيس لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، إنه قد آن الآوان في إسراع الحكومة لتدبير الاعتمادات اللازمة لتنفيذ الخطة المستدامة للتعامل مع التغيرات المناخية من زيادة لكمية هطول الأمطار أثناء فصل الشتاء على محافظة الإسكندرية.
جاء ذلك فى تصريحات للمحررين البرلمانين، الأحد، مؤكدًا على وجود خطة تنموية معدة لتطوير شبكات ومحطات الصرف والسدود و الخزانات اللازمة، و لكن تحتاج إلى اعتمادات مالية و أدوات و آليات مغايرة أثناء التنفيذ نظرًا لضيق شوارع الإسكندرية و زيادة الكثافة السكانية مع انتشار وارتفاع البنايات المخالفة، مطالبًا كل من وزيرة التخطيط، ووزير المالية توجيه ناتج حصيلة محافظة الإسكندرية من التصالح على المخالفات بكامل جملة قيمتها للإنفاق على هذا القطاع فورًا.
ولفت السجيني ، إلي أن البعض يظن أن المسألة بسيطة و لكن فى حقيقة الأمر أن هذا الملف يحتاج إلى إرادة و جهد كبير بين كافة المؤسسات حتى يتم مواجهته، مشيرًا إلي أن تكرار غرق شوارع الإسكندرية سوف يظل قائما مع كل نوة إذا لم يتعاون الجميع لمواجهة علمية مؤسسية مستدامة يشارك فيها المواطن و جمعيات المجتمع المدنى.
واختتم حديثه بالتأكيد علي أن لجنة الإدارة المحلية سوف تعقد جلسة مناقشة يتم فيها دعوة كل من وزير الإسكان ومحافظ الإسكندرية ورؤساء أجهزة وشركات المياه والصرف الصحي لبحث فض التشابكات فى المسئولية وسبل وضع خارطة طريق نهائية لهذا الأمر.
وأعلن اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية، تعطيل الدراسة أمس السبت الموافق ٢١ نوفمبر ٢٠٢٠، وذلك وفقًا للتقرير الوارد من الهيئة العامة للأرصاد الجوية، عن حالة الطقس المتوقعة على أنحاء البلاد، الذى أشار إلى أنه من المنتظر تعرض البلاد لحالة من عدم الاستقرار فى الأحوال الجوية.
ويستثنى من ذلك القيادات وأطقم العمل والنوبتجيات، وفق الاحتياجات التى يحددها مديرو الإدارات التعليمية.
ويأتي ذلك فى إطار الحرص على إتاحة الفرصة للأجهزة والجهات المعنية لاتخاذ جميع التدابير اللازمة والتعامل الفورى مع تداعيات حالة عدم الاستقرار فى الطقس والآثار السلبية الناجمة عنها، وحفاظا علي سلامة المواطنين.
ولقي طفلان مصرعهما في انهيار عقار بحي الجمرك، وسط الإسكندرية، أمس الأول الجمعة، وجار البحث عن ضحايا بالعقار عن طريق قوات الحماية المدنية بالإسكندرية.
وقال مصدر من هيئة إسعاف الإسكندرية إن قوات الحماية المدنية بالإسكندرية انتشلت جثة طفل من العقار المنهار بالجمرك وأصيب اخر، ولكنه توفى بعدها مباشرة، مشيرًا إلى أن البحث لا يزال جاريًا عن باقي ضحايا العقار.

إقرأ أيضاً  الزمالك يُقرر رحيل الجهاز الفني لفريق السلة

المصدر صدى البلد