الثلاثاء , نوفمبر 24 2020

رئيس اتحاد مقاولي البناء: يجب وجود مهندس أمن صناعي في تنفيذ المشروعات

جانب من المحاضرة

جانب من المحاضرة

ناقش اليوم الأول للمحاضرات المجانية التي تنظمها الشعبة المدنية بنقابة المهندسين لتأهيل مهندسي الشعبة للحصول على درجة استشاري في مجال ضبط جودة التنفيذ، محاضرتين الأولي تناولت التعريف بالمهندس الإستشاري في مجال ضبط الجودة، ألقاها الدكتور مهندس رؤوف درويش، والمهندس حسن الفار، والمهندس محمد سامي سعد ، وتناول المحاضرون التعريف بالمهندس الإستشاري في مجال ضبط جودة التنفيذ.

وبدأت هذه المحاضرات التي تنظمها الشعبة المدنية بنقابة المهندسين أمس السبت، على ان يتم تنظيمها يومي السبت والأحد على مدى أسبوعين، وتنتهي يوم الأحد 30 نوفمبر الجاري، وأكد الدكتور مهندس رؤوف درويش، أحد المحاضرين أن الحصول على درجة استشاري في جودة التنفيذ ستكون تتويجا للخبرات التنفيذية الكبيرة التي جمعها المهندسون على مدي يزيد عن 15 عاما.

وبحسب بيان عن النقابة، شدد المهندس محمد سامي، رئيس اتحاد مقاولي البناء والتشييد، على أهمية الإهتمام بالحماية المدينة وبما يتعلق بالكهرباء في المشروعات، مشددا على أهمية وجود مهندس للأمن الصناعي في تنفيذ المشروعات.

وأكد المهندس حسن الفار، رئيس جهاز مياه الشرب والصرف الصحي، ضرورة التأكد من إصدار التصاريح من الجهات المختصة قبل بدء التنفيذ، مع مراجعة البرنامج الزمنى التفصيلي والبرنامج المالي، ولا سيما بند التعويضات، مع التأكد من توافر اشتراطات السلامة المهنية في جميع مراحل التنفيذ وجميع المعدات المستخدمة في تنفيذه.

وتناولت المحاضرة الثانية التعريف بالأكواد المصرية في المجالات المختلفة، وتحدث خلالها المحاضرون الدكتورة المهندسة أميمة صلاح الدين، والدكتور مهندس أيمن شاهين، والدكتور مهندس هاني الشافعي.

وأكدت الدكتورة أميمة صلاح الدين، أن الهدف الرئيسي من المحاضرات هو تيسير الحصول على لقب استشاري في جودة التنفيذ، مشيرة إلى أن الإلمام بالأكواد ضرورة، سواء أكواد مصرية أو عربية، إضافة إلى المواصفات القياسية التي تصدرها وزارة الصناعة، فيما أشار الدكتور مهندس هاني الشافعي إلى أن السنوات الأخيرة شهدت تغيرات كبيرة طرأت على العمل الهندسي وعلى كل مهندس أن يكون على إلمام كامل بتلك التغيرات.

إقرأ أيضاً  إندونيسيا تسجل 4 آلاف و360 إصابة و110 حالات وفاة بفيروس كورونا

المصدر الوطن