السبت , نوفمبر 28 2020

3 ضربات في 11 يوما.. مساعد الداخلية الأسبق يكشف جهود الداخلية في ضبط تجار المخدرات

وزارة الداخلية وزارة الداخلية أشاد اللواء سامح الكيلاني مساعد وزير الداخلية الأسبق لقطاع المخدرات، بجهود وزارة الداخلية خلال الفترة الأخيرة في ضبط عدة قضايا مخدرات كبيرة.
وقال "الكيلاني"، في مداخلة هاتفية ببرنامج "التاسعة" المذاع عبر شاشة الأولي للتليفزيون المصري مساء أمس، الأحد، إن وزارة الداخلية تقدم دورا وطنيا كبيرا في سبيل ضبط ومنع تهريب المخدرات لداخل البلاد.
وأضاف اللواء سامح الكيلاني، مساعد وزير الداخلية الأسبق لقطاع المخدرات، أن القضية الأخيرة تم ضبط 5 أطنان من مخدر الحشيش مخبأة داخل أخشاب، وتقدر قيمتها المادية بـ 480 مليون جنيه.
وتابع اللواء سامح الكيلاني، مساعد وزير الداخلية الأسبق لقطاع المخدرات، أنه في 11 يوما فقط تم توجيه ثلاث ضربات أمنية على مستوى عالٍ ضد عصابات عالمية تعمل على تهريب المخدرات بمبالغ ضخمة، وتم التعامل معها بكل قوة، وهو ما يعني أن الدولة يقظة ضد من يريد تدمير البلاد.
أحبطت أجهزة وزارة الداخلية تهريب شحنة من مخدر الحشيش، وزنت 2,500 طن بميناء الإسكندرية البحري، قادمة من إحدى الدول تمهيدًا لترويجها داخل البلاد، بلغت قيمتها 200 مليون جنيه.
وقالت الداخلية، في بيان لها الخميس الماضي، إن الإدارة العامة لمكافحة المخدرات، بقطاع مكافحة المخدرات والجريمة المنظمة، تمكنت عقب تقنين الإجراءات، وبالتنسيق مع قطاعات الأمن الوطني، الأمن العام، أمن المنافذ من ضبط شحنة المخدرات.
وأوضحت أن 3 حاويات قادمة من ميناء إحدى الدول إلى ميناء الإسكندرية البحري، ومشمولها المستندي (ورق غار “ورق لورى”) لصالح إحدى شركات الاستيراد والتصدير الكائنة بمحافظة الشرقية، وإخفاء أصحاب الشأن كمية كبيرة من مخدر الحشيش بداخلها.
وعقب تقنين الإجراءات، وبتفتيش الحاويات بميناء الإسكندرية البحري، أسفر ذلك عن ضبط كمية من مخدر الحشيش وزنت تقريبًا 2,500 كيلو جرام.
وتمكنت من ضبط شخصين من القائمين على جلب مخدر الحشيش، وذلك أثناء تواجدهما بمحل إقامتهما بدائرة قسم شرطة أول مدينة نصر بالقاهرة.
وضبطت بحوزتهما مبالغ مالية “محلية وأجنبية”، 3 هاتف محمول، سيارة، وبمواجهتهما اعترفا بتكوينهما وآخرين تشكيلًا عصابيًا، تخصص في جلب المواد المخدرة وترويجها على عملائهم داخل البلاد.
وقدرت القيمة المالية للمواد المخدرة المضبوطة بمبلغ 200 مليون جنيه، واتخذت الإجراءات القانونية، للعرض على النيابة المختصة للتحقيق.
يأتي ذلك في إطار جهود أجهزة وزارة الداخلية لمكافحة الجريمة بشتى صورها، لاسيما جرائم الإتجار في المواد المخدرة وملاحقة وضبط العناصر الإجرامية القائمة على عمليات جلبها وتهريبها وترويجها وتشديد الرقابة على كافة منافذ التهريب.

إقرأ أيضاً  وزير التعليم: غلق المدارس قرار دولة.. وتسجيل الغياب وفقًا لجداول الحضور الأسبوعية

المصدر صدى البلد