الرئيسية / أخبار الرياضة / اتحاد الكرة ينهي استعداداته لاستقبال عمومية “الجبلاية”

اتحاد الكرة ينهي استعداداته لاستقبال عمومية “الجبلاية”

أنهى مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم، الاستعدادات، لاستقبال الجمعية العمومية لاتحاد الكرة، والمقرر إقامتها غدًا وبعد غد (الثلاثاء والأربعاء 30 و31 أكتوبر الجاري).وعاد هانى أبو ريدة، رئيس اتحاد الكرة، مساء أمس، من رواندا، بعد حضور اجتماعات المكتب التنفيذى للاتحاد الدولى "فيفا"، بتواجد جيانى إنفانتينو، رئيس الاتحاد الدولى، حيث يستعد أبو ريدة للجمعية العمومية لاتحاد الكرة.واستقر اتحاد الكرة على تعديل نظام الانتخابات المقبلة، لتكون بنظام القائمة الموحدة، على أن يكون عددها 8 أفراد، بحيث يكون التصويت الفردي على 3 مرشحين، بالنظام المفتوح، وذلك عقب اعتراض الأندية على قرار القائمة المغلقة بالكامل، والتى يرون أنها تعصف بأحلام بعض المرشحين المستقلين.وأرسل اتحاد الكرة الأندية المرشحة للمشاركة فى بطولات إفريقيا للأندية، التى ستقام فى النسخة المقبلة، وتضمن الخطاب مشاركة ناديى الأهلى والإسماعيلى، لبطولة الأندية الأبطال، بينما سيشارك ناديا الزمالك والمصرى فى الكونفدرالية الإفريقية، على أن يتم تغيير الأسماء المرشحة وترشيح بديل للأهلي، حال فوزه بلقب البطولة التى يشارك فيها، خاصة بعدما وصل للمباراة النهائية، على حساب وفاق سطيف الجزائرى، ويستعد لملاقاة الترجي التونسي في مباراة الذهاب باستاد برج العرب الجمعة المقبلة.في شأن مختلف؛ يعلن صباح اليوم، المكسيكي خافير أجيري، قائمة المنتخب الوطني استعدادًا لمباراة تونس، في المرحلة الخامسة، من التصفيات المؤهلة لنهائيات الأمم الإفريقية 2019 بالكاميرون.وعلى الرغم من إعلان هاني رمزي، عدم وجود تغيرات كبيرة في قائمة مباراة تونس، إلا أن الباب لا يزال مفتوحًا، قبل نهائيات الأمم الإفريقية.ويراقب الجهاز الفني للمنتخب، سعد سمير مدافع الأهلي، من أجل الاستعانة به والعودة مجددا لصفوف المنتخب حال استعاد مستواه المعهود باعتباره من القوام الأساسي للمنتخب الوطني وكان ضمن بعثة مصر المشاركة في كأس العالم، ولكن ظروف إصاباته في الفترة الأخيرة لعبت دورا في خروجه من حسابات أجيري، وقد يكون له فرصة مع المنتخب حال التألق مع الأهلي مجددًا.يضع الجهاز الفني للمنتخب في حساباته مراقبة أحمد الشناوي، حارس مرمي بيراميدز، من أجل العودة وتدعيم حراسة مرمي المنتخب، باعتباره من الحراس المميزين في مصر، شريطة أن يشارك الحارس الدولي السابق في أكبر عدد ممكن من المباريات، ويستعيد مستواه المفقود منذ إصابته بقطع في الرباط الصليبي، والتي حرمته من المشاركة في كأس العالم الماضي، وتسببت في ابتعاده عن الملاعب لمدة 6 شهور كاملة.لا يزال باب المنتخب الوطني مغلقًا أمام ثنائي الأهلي؛ وليد سليمان وأحمد فتحي، حيث يتحفظ الجهاز الفني على الاستعانة بهما، بسبب كبر سنهما، بعد تجاوزهما الـ33 عامًا، ويرغبون في ضم لاعبين صغار السن، يكونوا قادرين علي تقديم الدعم للفراعنة لسنوات طويلة، حيث يعتمد أجيري على خطة طويلة الأمد، لعملية الإحلال والتجديد، تساهم في تطوير مستوى الفراعنة.

المصدر البوابة نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *