الاتحاد الأوروبي: نقف إلى جانب التونسيين للمضي قدمًا نحو مجتمع ديمقراطي تعددي

أكد رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال، دعم الاتحاد الأوروبي للمسار الديمقراطي في تونس.

وخلال أول زيارة له إلى تونس، قال ميشال إثر لقائه الرئيس التونسي قيس سعيد إن "تونس اختارت أن تكون مجتمعا ديمقراطيا تعدديا قائما على سيادة القانون والحريات الفردية"، معتبرا أنه "التزام صعب".

وأشار إلى المسار الذي اجتازته تونس حتى اليوم، قائلا إن "الاتحاد الأوروبي يقف إلى جانب التونسيين للمضي قدما نحو هذا المجتمع الديمقراطي التعددي".

وأكد التزام الاتحاد بتوفير آفاق للشباب التونسي، بعد عشر سنوات من الثورة التونسية.

من جهته، دعا سعيّد إلى "تعزيز الشراكة الاستراتيجية بين بلاده والاتحاد الأوروبي، لا سيما في مجالات الاقتصاد والتعليم العالي والشباب والتكنولوجيات الجديدة".كما طالب بـ"اعتماد مقاربة أكثر شمولية في ملف الهجرة تتجاوز الحل الأمني لتعالج الأسباب العميقة لهذه الظاهرة على غرار الفقر والبطالة".

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد