خبير يكشف الفئة الأكثر عرضة للإصابة بالجلطات من لقاح أسترازينيكا

خبير يكشف الفئة الأكثر عرضة للإصابة بالجلطات من لقاح أسترازينيكا

خبير يكشف الفئة الأكثر عرضة للإصابة بالجلطات من لقاح أسترازينيكا
حذر نيل فيرغسون، عالم الأوبئة، من حصول الشباب على لقاح "أسترازينيكا" المضاد لفيروس كورونا المستجد، لأنهم أكثر عرضة للإصابة بالجلطات الدموية بعد التطعيم به، مقارنة بغيرهم، على حد زعمه.
وقال فيرغسون: "كلما تقدمت في العمر، قل خطر تعرضك لتجلط الدم بعد تلقي اللقاح البريطاني، الذي طورته شركة أسترازينيكا بالتعاون مع جامعة أكسفورد".
وأضاف الخبير البريطاني: "ربما يكون الخطر مرتبطًا أيضًا بالجنس، ولكن في ظل نقص البيانات المتعلقة بهذا الأمر، لا يمكن الجزم بذلك".

يذكر أن وكالة الأدوية الأوروبية، قد أعلنت مؤخرًا أنه لا يوجد حاليًا دليل يشير إلى وجود علاقة سببية بين تخثر الدم ولقاح أسترازينيكا، كما أشارت إلى أن فوائده تفوق مخاطره.
وبسبب المخاوف من حدوث جلطات دموية نادرة للسكان الأقل من 60 عامًا، منعت كندا وألمانيا وهولندا توفير اللقاح لهذه الفئة العمرية.
نقلا عن الكونسلتو

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد