الرئيسية / حوادث / النيابة الإدارية تعاقب “مستريح” الإدارة التعليمية بحدائق القبة وتصفه: لم يراع كرامة الوظيفة

النيابة الإدارية تعاقب “مستريح” الإدارة التعليمية بحدائق القبة وتصفه: لم يراع كرامة الوظيفة

النيابة الإدارية تعاقب مستريح الإدارة التعليمية بحدائق القبة وتصفه: لم يراع كرامة الوظيفة

عاقبت النيابة الإدارية قسم ثان تعليم، برئاسة المستشار طلال جمال الدين، في القضية رقم 372 لسنة 2017، المدعو السيد عبد اللاه محمود السيد، القائم بتسيير أعمال مدير مدرسة خالد بن الوليد الابتدائية بحدائق القبة، والشهير بمستريح الإدارة التعليمية بحدائق القبة، والمتهم بالنصب والاحتيال، بخصم يومين من راتبه في البلاغ المقدم ضده من مديرة التعليم الابتدائي بحدائق القبة، مايسة عبدالفتاح، والتي تتهمه بسبها وقذفها بألفاظ نابية عندما واجهته بتلقي شكاوى من أولياء أمور التلاميذ وجمع أموال تترواح ما بين ألفين إلى ثلاثة آلاف جنية كإتاوة نظير قبول أبنائهم في المدرسة والاستيلاء على هذه الأموال لحسابه وتوزيع جزء من هذه الأموال على كبار مسئولي الإدارة التعليمية بحدائق القبة لغض الطرف عن أعمال المشينة.

ووصفت النيابة الإدارية في مذكرة الإحالة أن المتهم السيد عبد اللاه الشهير بالمستريح لم يراع كرامة الوظيفة وحسن سمعتها وأنه تحدث بطريقة غير لائقة مع رؤسائه وتعبر هذه هي الإدانة الرابعة للمستريح حيث صدر حكم بسجنه عامين مع الشغل من محكمة جنح حدائق القبة بتهمة النصب والاحتيال.

وكما سبق للنيابة الإدارية معاقبته بخصم عشرة أيام من راتبه لمخالفته واجبة الوظيفي والقيام بأعمال التجارة بالمخالفة للقانون في القضية رقم 100 لسنة 2017 وتحقق معه النيابة الإدارية حاليًا في القضية رقم 442 لسنة 2018 بتهمة التهرب من سداد الضرائب في تجارة المواسير والتي بلغ حجم تعاملاته بها أكثر من 15 مليون جنيه بالإضافة إلى تهربه من سداد ضرائب عن 6 محلات سوبر ماركت منهم 3 في منطقة زهراء مدينة نصر و3 آخرين في المرج الجديدة بجوار موقف السيارات وذلك وفقًا لتقرير مباحث التهرب الضريبي في البلاغ رقم 198 لسنة 2017 التي تم تقديم نسخة منة للنيابة الإدارية.

ويتم محاكمة المتهم حاليًا في قضايا نصب واحتيال ورغم أن بثينة كشك مديرة الإدارة التعليمة بحدائق القبة السابقة أصدرت قرارًا بإبعاده عن منصب مدير المدرسة باعتبار أنه أساء إلى المهنة وتعددت الشكاوى ضده ورغم أن النيابة الإدارية وصفت المستريح بأنه لم يراع كرامة المهنة وحسن سمعتها إلا أن أحمد سيد حنفي مدير الإدارة الحالي، المعروف عنه حماية الفساد، قام بإلغاء القرار وأعلن صراحة في اجتماع مدير المدارس أنه سوف يحمي المستريح السيد عبد اللاه، وقال إنه لن يعترف بجزاءات النيابة الإدارية ووصفها للمستريح ولا أحكام المحكمة وذلك لأسباب مريبة يعرفها الجميع في الإدارة وطالب أولياء الأمور بمدرسة خالد بن الوليد الابتدائية بحدائق القبة محافظ القاهرة اللواء ووزير التربية والتعليم التدخل لإبعاد المستريح عن منصب القائم بتسيير أعمال مدير المدرسة وكذلك مدير الإدارة أحمد سيد حنفي وذلك حفاظًا على العملية التعليمية بعد أن أصبح وجودهما عارًا على العملية التعليمية.

ومن جانب آخر، يردد المستريح أنه يردد أنه "مسنود" وأن الذي يسانده هو خالد عبد العزيز شعبان عضو مجلس الشعب عن دائرة الحدائق وشكري نقيب المعلمين بالإدارة وآخرين وأنه جعلهم يجبرون مدير الإدارة أحمد سيد حنفي مدير الإدارة على إلغاء قرار إبعاده من المدرسة بعد أن أصبح سيئ السمعة ويسيء إلى العملية التعليمية برمتها.

يذكر أن النيابة الإدارية تواصل حاليًا تحقيقاتها مع المستريح بتهمة التهرب من الضرائب كما أن المستريح متهم بالنصب على فتاتين يتيمتين والاستيلاء على أموالهما كما أنه متهم بالنصب على عدد من أهالي قريته وهي قرية الشيخ زين الدين بطهطا بمحافظة سوهاج.

المصدر الفجر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *