قتل أبوه بدم بارد لهذا السبب

قتل أبوه بدم بارد لهذا السبب

قتل أبوه بدم بارد لهذا السبب
جريمة بشعة شهدتها منطقة شارع المجزر الآلى بالهرم، قتل فيها شاب والده بعدما رفض مساعدته فى نفقات زواجه.
توجه "اليوم السابع" إلى مكان الجريمة وهناك ألتقى بعدد من الأهالى الذين عاشوا ساعات الرعب فى جريمة الهرم.
فوجئنا ب"إسلام" ابن المجنى عليه يبكى أمام البيت، ولما سألناه فى إيه قال:" أبويا أتقتل"، يقول "ع" 48 عامًا ويعمل فى المنطقة التى شهدت الجريمة أنه فوجئ بابن المجنى عليه بيبكى أمام المنزل، وعرفت منه أن والده قتل، فطلبنا المباحث الذين حضروا على الفور، وبدأو فى إجراء تحرياتهم حول الواقعة، وحضرت سيارات الإسعاف التى تولت نقل المتوفى إلى المشرحة.
وقال "س"، أحد جيران الضحية، كلنا كنا شاكين فى أن إللى قتل الراجل المسن ده ابنه، لأن خلافاتهم كانت متكررة ودائمى التشاجر، اتخنقوا أكتر من مرة على مدار 3 سنين ونص أقاموا فيها بالمنطقة.

وأضاف "س" المتهم كان سلوكه سيئ وكان بتاع مخدرات، وكان دائم المشاكل، وما كانش بتاع شغل، أخوه الصغير كان بيشتغل هو ووالدته، وكانوا بيصرفوا على البيت. فيما روى "أ" أحد أصدقاء شقيق المتهم سبب الخلاف، وقال أن المتهم كان يرغب فى أن يبيع والده قطعة أرض مملوكة له من أجل شراء منزل والزواج، ولكنه رفض ذلك، وكان ذلك سبب المشاجرة الخلاف الذى دفع فيه المجنى عليه حياته.

وتلقى قسم شرطة الهرم، بلاغا يفيد بمقتل مسن داخل مسكنه، انتقل رجال المباحث إلى محل الواقعة، وتم العثور على المجني عليه مفارقا الحياة، نتيجة الاعتداء عليه بسكين. وبإجراء التحريات تبين لرجال المباحث أن ابن المجني عليه "عاطل" ووراء ارتكاب الجريمة، وذكر أفراد أسرة الضحية، أن المتهم كان يرغب في الزواج، وطلب من والده مساعدته في تدبير نفقات الزواج، إلا أن والده أكد عدم قدرته المادية على مساعدته، مما دفع المتهم لارتكاب الجريمة. تمكن رجال المباحث من ضبط المتهم والسلاح المستخدم في الجريمة، وحرر محضر بالواقعة، وباشرت النيابة التحقيق.

اليوم السابع

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد