الرئيسية / سياسة / بكره احلي

بكره احلي

بكره احلي
أعلنت بعض التفاصيل عن تطور منطقة هضبة الاهرامات والمتحف الكبير ومدينة ومطار سفينكس. كلها مشاريع تتم علي مدار الأربع سنوات الماضيه، والآن بدأت معالمها تظهر. وهي ليست مشاريع تخص السياحه فقط بل تتكاتف كل الجهات التنفيذيه في النهوض بها وتعكس المجهود الخارق لهذه الوزاره للنهوض بالاقتصاد عن طريق تنمية احد اهم موارده بالطريقة الصحيحة العلميه الحديثة الكامله: السياحه.

منذ زمن طويل وكل من يهتم بشأن بلده يحزن علي الإهمال الذي تلاقيه السياحه في مصر، بالرغم من انها لديها كل المقومات التي تجعل منها البلد الاول في السياحه علي مستوي العالم، وهذا بدون مبالغه. لدي مصر ثلثي الآثار في العالم، ولديها تاريخ طويل وحافل جدا، ولديها جاذبيه دينيه للمسيحيين في العالم لتتبع رحلة العائلة المقدسة ، ولها شواطئ بحريه من اجمل ما في العالم ولها مناخ يتراوح من الشمس الساطعة والهواء الخلاب الي الجليد علي قمة جبل سانت كاترين. بها اجمل الواحات في قلب الصحراء ومناظر خلابه في الصحراء نفسها ومحميات رائعة الجمال. وبها سياحه علاجيه وسياحه ثقافيه وسياحه ترفيهيه وسياحه تعليميه. وبها اجمل مناظر ورحلات نيليه. وبها كم من الفنادق لإيواء السائحين علي كل المستويات.
وماذا كان ينقصها؟
التنظيم والإدارة والوعي الشعبي.
وهذا ما وجدناه الان في مشروع الاهرامات والمتحف الجديد.
لم يقتصر المشروع علي البنيه التحتية لهذه المنطق فحسب بل ضم كل ما هو لازم لاستكماله كمشروع متكامل من طرق مؤديه له وخدمات بداخله ومواصلات له وبداخله وبيئة مرحبه محيطه به وفنادق تخدمه زائد إبهار للعين وإشباع لروح الجمال والفضول العقلي بالمعلومات التاريخية وحسن المعامله.
تتواكب كل الخطوات مع بعضها، فمع بناء وتجهيز المتحف المصري الكبير ، وهو كبير جداً لانه مكرس لحضاره واحده وهي الحضاره المصرية القديمة والحديثة ، الي تجهيز مطار قريب لاستقبال طائرات الشارتير والأفواج السياحية بجانب انه مطار دولي، الي إنشاء مدينة سفينكس احدي مدن الجيل الرابع بما تحتوي من تخطيط عمراني علي احدث طراز من مراعاة الجمال والبراجماتيه، والي ادق التفاصيل في نوعية المواصلات من قطارات وحافلات من احدث طراز لخدمة المنطقة ككل.
كشف النقاب عن التفاصيل في إعلان ان الهيئه الهندسية للقوات المسلحة بدأت في إنشاء النفق عند ميدان الرماية والمؤدي من المتحف الكبير الي هضبة الأهرام. وأنه رسي العطاء علي شركة أوراسكوم المصريه لتطوير هضبة الاهرامات لتكون مستعده لاستقبال الزوار مع افتتاح المتحف الكبير في ٢٠٢٠.
والأبهار كله في التفاصيل.

نجد انه ليس النفق فقط الذي يتم أنشائه بل تخطيط كامل لهذه المنطقة فيسهل النفق تدفق سير العربات ويحكمها في طريق بعينه ثم يعاد تخطيط الأرض من حوله فنجد إنشاء ممشي سياحي بطول ٢ كيلو متر الي المنطقة السياحه وهذا يعني تخطيطها بعنايه لمراعاة الجمال الطبيعي والراحة والخدمات علي طول الطريق فيتماشي جمال المزروعات وأماكن الراحه والترفيه من مقاهي ومطاعم زائد نوعية المواصلات التي تربطه بالمتحف وهضبة الاهرامات والفنادق التي ستقام مكان نادي الرماية الذي انتقل الي ألعاصمه الاداريه الجديدة. وأكثر ما اعجبني في هذا التخطيط هو الاهتمام بأدمية مستخدمي هذه المناطق بإنتشار والارتقاء بمستوي المراحيض العمومية والتي هي من اهم سمات الحضاره في اي بلد. يمكن قياس مدي تقدم اي شعب بمدي نظافة هذه المراحيض.
وبعد الإعلان عن إرساء العطاء علي شركة أوراسكوم لتطوير هضبة الاهرامات شعر المصريين بالفخر والفرحة لإنها كانت مناقصه عالميه وكانت المنافسه قويه حداً وخصوصاً مع شركه إماراتيه، ولكن رسي العطاء علي الشركه المصرية التي أعطت مصر سابقة أعمالها في مشاريع عملاقه نجاحه مثل مدينة الجونة علي البحر الأحمر.

وبذلك يطمئن قلب المصريين ان هضبة الاهرامات في أيدي مصريه أمينه ، محبه لبلدها وقادره علي تنفيذ المشروع بكل دقه وجمال وحريفه. وستقوم الشركه بتخطيط المنطقة السياحية وبناء كل ما تحتاجه من تسهيلات لقيام السياح بالاستمتاع بهذه الآثار المبهره دون التأثير علي الآثار نفسها. احاط سور بهذه المنطقة بحيث كل من يدخلها هو من مصرح له بدخولها من الأجانب والمصريين بدفع تذكرة دخول. وطبعاً هناك أسعار للأجانب وأسعار مخفضه جداً للمصريين. وفي داخل هذا السور ستكون هناك حافلات كهربائيه مفتوحه لتنقل الزروار بين الآثار. وسيكون هناك منطقه مخصصه للخيل والجمال ومن يسمح له من اصحاب الإسطبلات بالعمل فيها سيكون بعد الخضوع لبرنامج تدريبي علي كيفية التعامل مع السائحين وتعطي له رخصه وسيلتزمون جميعاً بزي موحد (يونيفورم) ولكل واحد شاره بإسمه ، وكل هذا تحت إدارة أوراسكوم. وطبعاً سيوجد ١٦ مكان ايضاً لبيع الهدايا التذكاريه من تماثيل لكروت لورق بردي لمنتجات جلديه وخشبيه وكل ما يستهوي الأجانب بالنسبة لمثل هذه المناطق السياحية.
وقد تم تطوير برنامج الصوت والضوء وبتكلفه عاليه وأضيف عرض منهم باللغة الصينية خدمةً لتنامي أعداد السائحين من هناك.
واحد مراكز المواصلات إلهامه سيكون محوره بالقرب من المتحف الكبير فستلتقي محطات المونوريل والقطار الكهربائي السريع مع المترو وشبكة الطرق التي تتفرع وتتلاقي مع غيرها والتي تربط مصر كلها شمالاً وجنوبا ، شرقاً وغرباً ، ببعضها البعض.
ومدينة سفينكس اقرب مدينه لكل هذا التطور الخلاب ، ستكون مدينه من الحيل الرابع ، بمعني انها كلها مميكنه وتعمل بالإنترنت. وجاري حالياً مد خط من الفايبر اوبتيكس بطول الطريق الصحراوي الي الإسكندرية ليخدم كل المدن الجديدة بأعلي نظام للإنترنت.
المبهر في الموضوع هو التعاون القوي بين القطاع الخاص متمثل في شركة أوراسكوم مع كل الوزارات المعنية ومع القوات المسلحة للنهوض بمنطقه جديده وخلق معجزه معماريه تبهر ليس المصريين فقط بل والعالم اجمع. والذي أثار انتباهي وأعجبت به ايضاً الاتفاق مع شركة أوراسكوم بإدارة المشروع والدفع للحكومه ٥٠٪؜ من الأرباح الصافية تزيد كل سنه ١٠٪؜ وتقوم أوراسكوم بالمصاريف والصيانة واستكمال المشروع ولكن اهم حاجه بالتدريب للكوادر التي تعمل بالمشروع للتأكد من حسن التعامل مع السائحين. ومن أشكال تكاتف كل الجهات للنهوض بالبلد ايضاً ادراج جزء في مناهج دراسة الاطفال بالمدارس لاهمية السياحه وكيفية التعامل مع السائحين. ومن اهم اثار هذا العمل العملاق المتكامل هو التأثير علي الاقتصاد المصري وهذا منعكس في صعود الجنيه المصري أمام الدولار بشكل ملحوظ.
فيها حاجه حلوه
حفظ الله مصرنا الحبيبه وابنائها الواعين

كتبت Aida Awad