رئيس أسقفية الإسكندرية يبدأ مهام عمله بلقاءات مع موظفي الكاتدرائية

البوابة نيوز بدأ الدكتور سامي فوزي رئيس أساقفة إقليم الإسكندرية للكنيسة الأسقفية أولى مهام عمله اليوم بعقد عدة لقاءات مع موظفي الكاتدرائية وبعض مؤسسات الخدمة الاجتماعية التابعة للكنيسة حيث اطلع على تقارير العمل مؤكدًا على رغبته في استمرار العمل مع الجميع بنفس الكفاءة والفاعليةوجدد المطران الجديد شكره لكل من هنأه بتولي رئاسة الكنيسة مؤكدًا إن تلك التهاني أثلجت صدره مضيفًا: شعرت بحجم المسئولية الملقاة على عاتقي وبالدور الذي تلعبه الكنيسة في المجتمع المصري مما يحمسني لبذل المزيد من الجهد.وشكر رئيس الأساقفة السفير الأمريكي جوناثان كوهين و نيكولاس هنرى سفير الفاتيكان بمصر والمطران كيركور كوسا من طائفة الأرمن الكاثوليك و الأنبا دانيال أسقف الكنيسة الكاثوليكية بالإسماعيلية نيابة عن الأنبا إبراهيم إسحق والأنبا إكليمندس نيابة عن قداسة البابا تواضروس الثانى والأنبا أرميا مدير المركز الثقافى القبطى والأب أنطوان توفيق نيابة عن مطران اللاتين المونسينيور و النائب د. نشأت مترى عضو مجلس الشيوخ ووجيه ظريف عضو مجلس النواب وجرجس صالح الأمين العام الفخرى لمجلس كنائس الشرق الأوسط و محمد عثمان الإمام رئيس حى غرب وعبد الناصر دياب مدير المتابعة و مصطفى محمد مساعد رئيس الحى على حضورهم أمس بالإضافة إلى رؤساء الأساقفة الذين تكبدوا عناء السفر وسط هذه الظروف الصعبة بينهم جوسيا فيرون الأمين العام لاتحاد الكنائس الأسقفية الأنجليكانية في العالم وجاستن بادى رئيس أساقفة جنوب السودان ورئيس اتحاد كنائس جنوب الكرة الأرضية وحزقيال كوندو رئيس أساقفة السودان وفولى بيتش رئيس أساقفة إقليم الكنيسة الأنجليكانية بأمريكا الشمالية.
كان المطران سامي فوزي قد أكد في خطاب تنصيبه أمس إن الكنيسة تقدم خدمة اجتماعية وتعليمية وطبية وثقافية، تخدم المجتمع بكل أطيافه بلا تمييز على أساس جنس أو طائفة أو دين، مؤكدا: سوف تستمر الكنيسة في دعم الفقراء والمعوزين والمهمشين وذوي الهمم وتهتم بشكل خاص باللاجئين من خلال مؤسسة الرعاية الأسقفية والتي تضع نصب عينيها تنمية المجتمع وبنائه لينهض بسواعد أبنائه وبناته ويحقق الرخاء لأفراد المجتمع.

المصدر البوابة نيوز

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد