أمريكا تسجل أول إصابة بفيروس هانتا القاتل .. وإعلان مصدره

أمريكا تسجل أول إصابة بفيروس هانتا القاتل .. وإعلان مصدره

أمريكا تسجل أول إصابة بفيروس هانتا القاتل وإعلان مصدره

أكدت ولاية ميشيجن الأمريكية تسجيل أول حالة إصابة بفيروس هانتا، وهو مرض تنفسي قاتل يصيب البشر من خلال ملاسمة القوارض المصابة. وذكر مسؤولو الصحة في ميشيجن أن امرأة في مقاطعة واشتناو دخلت المستشفى، وهي تعاني من مرض رئوي خطير تبين أنه فيروس "هانتا"، وفقا لموقع "سكاي نيوز عربية" الإخباري. ورجح هؤلاء أن تكون السيدة قد أصيبت بهذا الفيروس عندما كانت تنظف مسكنا غير مأهول يحتوي على علامات تظهر إصابة قوارض بالفيروس. ومنذ يناير 2017 وحتى الآن، تم الإبلاغ عن 728 حالة إصابة بهذا الفيروس في الولايات المتحدة، التي بدأت طواقهما الطبية في مراقبته منذ 1993، بحسب مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها. وتسجل ولاية ولاية نيو مكسيكو أكبر عدد من الإصابات، حيث بلغ عددها 109، تليها كولورادو بـ104 وأريزونا مع 78، وكاليفورنيا بواقع 61 وتكساس بـ45. وتقول مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها إن الإصابة بهذا الفيروس ليست مقصورة بلمس القوارض، فقد ينتقل الفيروس إلى البشر من خلال الهواء الملوث بالفيروس من فضلات القوارض أو إذا لم شيئا ملوثا ببول القوارش أو لعابها. وتضيف أيضا أن الإصابة واردة أيضا في حال تناول طعاما ملوث بفضلات القوارض المصابة. وقالت المسؤولة الصحية في ولاية ميشيجن جوني خالدن إن أي شخص يتعامل مع القوارض التي تحمل فيروس هانتا معرض لخطر الإصابة به. وينتشر هذا الوباء بين الفئران ذات الأقدام البيضاء ولا يمكن أن ينتقل بين إنسان وآخر، مثلما هو الحال في فيروس كورونا. لكن الإصابة به مميتة، فنحو 40% من الذين تصلهم العدوى يموتون بسببه. وتظهر أعراض الإصابة بفيروس "هانتا" الرئوي بين أسبوع إلى ثمانية أسابيع من التعرض للفيروس، ومن أعراضه الإعياء والحمى والصداع والغثيان.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد