الذكرى 59 لرحيل الأب يسي ميخائيل

الأب يسي ميخائيل الأب يسي ميخائيل تمر اليوم الذكرى ٥٩ لرحيل الأب يسي ميخائيل وتحتفل الكنيسة بذكراه تزامنا مع ذكري رحيل الأنبا آبرام أسقف الفيوم والجيزة.البوابة ترصد مسيرته المثمرة وخدمته التي استمرت ٥٦ عاما.نشأته ومولده:ولد الطفل يسي ميخائيل سنة ١٨٧٧م عاش طفولته وشبابه مرتبطا بالكنيسة مداوما على التناول من الأسرار المقدسه قارئا للكتاب المقدس محبا التسبيح والألحان سافر للعمل بالقاهره وكان مثالا للشاب المسيحي في عمله وذلك عام ١٩٠٢ قدم استقالته عام ١٩٠٣م لعدم وجود الجو الروحي المناسب له سافر إلى القدس ليتبارك من القبر المقدس وكنيسة القيامه عاد إلى قريته كوم غريب.زواجه ورسامته:عام ١٩٠٥م وفي نفس السنة دعته العناية الإلهية لتوضع عليه اليد وينال سر الكهنوت المقدس ليخدم مذبح كنيسة الأنبا شنودة رئيس الموحدين بكوم غريب خدم بمحبة وأمانة وأيضا ببساطة واتضاع لذللك جذب الكثيرين إلى الكنيسة ونال درجة القمصية على يد الأنبا مرقس أسقف أبو تيج وطما وطهطها عام ١٩٣٧م مر بتجارب متنوعة منها وفاة ابنه الوحيد وفقد زوجته لبصرها وتقبلها بشكر عجيب وتوفي بسلام وهدوء يوم ١٠ /٦/ ١٩٦٢ م وهو نفس يوم نياحة الأنبا ابرام أسقف الفيوم والجيزة.

المصدر البوابة نيوز

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد