هذه الدول العربية تعلن دخولها المرحلة الرابعة من كورونا

هذه الدول العربية تعلن دخولها المرحلة الرابعة من كورونا

هذه الدول العربية تعلن دخولها المرحلة الرابعة من كورونا
في ظل تحذيرات منظمة الصحة العالمية، من حدوث موجة رابعة من فيروس كورونا، حال التوقف عن تطبيق الإجراءات الاحترازية، فهناك بعض الدول العربية التي على وشك الدخول في تلك الموجة.
يرصد "الفجر"، كل ما تريد معرفته عن الموجة الرابعة التي تضرب بعض الدول العربية.
تحذير من الموجة الرابعة لكورونا
كشفت الدكتورة رنا الحجة، مدير إدارة البرامج بمنظمة الصحة العالمية، عن إمكانية حدوث موجة رابعة من كورونا، حال التوقف عن تطبيق الإجراءات الاحترازية وانخفاض نسبة التطعيم بلقاحات كورونا.
وأضافت الحجة، أن الفيروس سيظل موجودًا بالبيئة لفترة معينة لكن لا يمكن التنبؤ بهذا الوقت، مؤكدةً أنه إذا استمرت نسبة التلقيح منخفضة، ولا توجد إجراءات احترازية كافية، ستكون هناك موجة رابعة، وبالتالي فعلى الدول والمواطنين الحذر من ذلك.
دخول تونس الموجة الرابعة
ورغم ذلك، أعلن فوزي المهدي وزير الصحة التونسي، أن البلاد دخلت رسميًا في الموجة الرابعة من فيروس كورونا، مضيفًا أن هناك 18 ولاية بتونس تعد من المناطق الخطرة، نظرًا لارتفاع مُعدل الإصابات بالفيروس التاجي بها.

وأشار المهدي، إلى أن الوزارة تعمل على دعم المُستشفيات بالأجهزة اللازمة لعلاج مُصابي كورونا، بالإضافة إلى تسريع حملة التطعيم باللقاحات، على هامش زيارة رئيس الوزارة إلى جينيف بهدف إمداد كميات كبيرة من اللقاحات ضمن مُبادرة "كوفاكس" التابعة لمنظمة الصحة العالمية، للتوزيع العادل للقاحات على جميع بلدان العالم.
مصر
وبعد انحسار الموجة الثالثة من فيروس كورونا في مصر، بات الحديث عن إمكانية تعرض مصر، لموجة رابعة، في ظل التخوف من أعراضها.
ويتوقع البعض، أن تشهد مصر، موجة رابعة من الفيروس خلال الشهور القادمة.
وظهر فيروس كورونا لأول مرة في العالم بنهاية شهر ديسمبر عام 2019 في مدينة ووهان التابعة لإقليم هوبي الصيني، وتسبب في دخول أكثر من نصف سكان العالم إلى عزل صحي من أجل مواجهة الموجة الأولى من الفيروس.
تراجعت الإصابات في مصر بواقع 30% خلال الفترة الماضية، نتيجة التوسع في التطعيمات باللقاحات، التي ساهمت في منع العدوى، وانتشار المرض.
كما ساهمت الإجراءات التي اتخذتها الحكومة في الحد من زيادة انتشار عدوى كورونا، من بينها غلق المحال والمولات التجارية والأماكن الترفيهية من التاسعة مساءً، للحد من التزاحم الذى تشهده هذه الأماكن.
وتواصل وزارة الصحة والسكان، رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قامت الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف الذكية.

هذا الخبر منقول من : جريده الفجر

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد