حياة البابا كيرلس الإسكندري الكبير الذي دافع عن العذراء

حياة البابا كيرلس الإسكندري الكبير الذي دافع عن العذراء

وجه الأنبا نيقولا أنطونيو، المتحدث الرسمي للروم الأرثوذكس في مصر وسائر إفريقيا، رسالة رعوية جديدة بمناسبة تذكار القديس البابا كيرلس الإسكندري الكبير يوم 9 يونيو الماضي، وجاء بنص الرسالة : القديس البابا كيرلس هو بطريرك الإسكندرية الرابع والعشرون (412-444م).ولد في الإسكندرية عام 370م. وهو ابن أخ رئيس أساقفة الإسكندرية البابا ثيوفيلوس. تلقى تعليمًا لاهوتيًا عظيمًا. خلف عمه على عرش بطريركية الإسكندرية في ٤١٢م. ترأس البابا كيرلس المجمع المسكوني الثالث المنعقد في أفسس عام 431م، وشارك في ضحد الهرطوقي نسطوريوس وبدعته، التي قال فيها أن العذراء مريم هي "والدة المسيح" وليست "والدة الإله". كتب القدّيس كيرلّس الكبير باللغة اليونانية، وقد تٌرجمت بعض أعماله إلى لغّات مختلفة من ضمنها اللغة العربيّة، رقد القديس البابا كيرلس في الرب عام 444م. الأيقونة للقديس البابا كيرلس أمام أيقونة العذراء مريم التي دافع عنها بأنها حقًا "والدة الإله".

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد