أزمة نقص أشباه الموصلات.. تفاصيل خسائر 29 % من مبيعات سيارات فورد

أزمة نقص أشباه الموصلات.. تفاصيل خسائر 29 % من مبيعات سيارات فورد

سيارات 2019-Ford-Mustang-factory-1024x555
نقص مخزون صانعي السيارات

آية أحمد

A تسببت أزمة نقص أشباه الموصلات العديد من الخسائر لكبرى شركات السيارات وكانت فورد على الأخص نتيجة لذلك، فقد كان شهر مايو هو أسوأ شهر لمبيعات سيارات إف سيريس منذ أكثر من تسع سنوات بتراجع مبيعاتها بنسبة 29% مقارنة بنفس الفترة في عام 2020.
انخفاض حاد في مبيعات السيارات بسبب أزمة أشباه الموصلات
خط تجميع موستنج شهد انخفاضاً منذ أبريل، وبشكل عام، يُقدر انخفاض إنتاج فورد بحوالي 400,000 سيارة نتيجة لنقص الرقائق، وهذا يعني أنه على الرغم من ارتفاع مبيعات فورد بنسبة 3.7% بشكل عام مقارنة بعام 2020، إلا أن الكثير ممن طلبوا سيارة فورد ما زالوا ينتظرون، وهو اختبار قوي لصبر عملائهم.
وتقول التقارير أن فورد لا تتوقع أن يبدأ ملئ مخزون السيارات الجديدة مرة أخرى حتى الربع الثالث على الأقل من العام، والجزء الأصعب هو إدارة توقعات العملاء والاستجابة للمكالمات الغاضبة عندما يتعذر تلبية طلباتهم، ومع ذلك، فإن النقص في السيارات شديد للغاية، حيث أن العديد من المشترين يستقرون على شراء سيارة معينة في خيارهم الثالث أو الرابع ويرغبون في شرائها بسرعة.
السيارات الرياضية
ومن جانبه، قال مالكولم ستالونز، الذي باع موستنج 2018 في مارس استعداداً للحصول على سيارته الجديدة موستنج 2021، ويقول أنه يشعر بالإحباط كلما تأخرت سيارته الرياضية.
حيث لم يُخبره أحد كم الوقت الذي سيستغرقه للحصول على سيارته الجديدة، إلا أنه سيصبر حتى يحصل عليها.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد