“مبابي” و”فودين” و”هافيرتز”.. ثلاثي شاب يبحث عن المجد

البوابة نيوز لم تكن الجماهير وحدها فقط تنتظر انطلاق دوري الأمم الأوروبية، بل نجوم شباب خطفوا قلوب عشاق الساحرة المستديرة بلمساتهم للكرة، منتظرين انطلاق "يورو 2020"، ليبحثوا عن كتابة مجد لهم وتاريخ جديد على الساحة الدولية بعدما كتبوه في أنديتهم.وتعد بطولة يورو 2020، فرصة لأفضل اللاعبين في العالم من أجل إظهار قدراتهم ومهاراتهم، مثل الفرنسى كيليان مبابي لاعب باريس سان جيرمان، والإنجليزي فيل فودين مهاجم مانشستر سيتى، والألمانى كاي هافيرتس متوسط ميدان تشيلسى.ويأتى في مقدمة النجوم المنتظر ظهورهم الفرنسى كيليان مبابى، الذى يسعى للظهور لوضع أسمه بقوة للتحرك بضع خطوات للأمام في سباق الكرة الذهبية هذا العام من خلال منافسات كأس الأمم الأوروبية.وبدأ مبابى موسمه في باريس سان جيرمان بشكل مذهل، إلا انه فقد زعامة الدورى الفرنسى، لكنه تألق في إقصائيات الأبطال خاصة أمام برشلونة، ويسعى برفقة منتخب بلاده لاعتلاء منصات التتويج، وهو من المرشحين للتألق في اليورو الذي سيقلب بالطبع حسابات الكرة الذهبية.ومن ضمن الأسماء المرشحة للتألق، وتسعى لكتابة المجد في يورو 2020، الأنجليزى فيل فودين مهاجم مانشستر سيتى، بعد أن قدم موسم برفقة "الأزرق السماوى"، وختمه بالتتويج "بالبريميرليج".ورغم أنه لا يزال يبلغ من العمر 20 عاما، إلا أنه نجح في تحقيق لقب الدوري الإنجليزي للمرة الثالثة في مسيرته، ونجح تسجيل 16 هدفًا في كل المسابقات مع الفريق في الموسم المنقضى.كما أنه نجح في ضع أسمه في التشكيل الأساسي للمنتخب الإنجليزي، وسجل هدفين في فوز إنجلترا على أيسلندا، ويمكن أن يثبت أنه ورقة رابحة لجاريث ساوثجيت المدير الفنى للأسود الثلاثة في البطولة.في الفترة الأخيرة نجح الألمانى كاي هافرتز، لاعب تشيلسى، صاحب الـ21 عامًا، في وضع اسمه بين النجوم الشباب المنتظر ظهورهم في يورو 2020، بعد الأداء القوى الذى قدمه برفقة فريقه الأنجليزى، وقيادته للفوز ببطولة دورى أبطال أوروبا، البطولة الأعرق في القارة العجوز، بفضل هدفه في مرمى مانشستر سيتى.وبات هافرتز ثالث لاعب يسجل في نهائي دوري أبطال أوروبا في تاريخ نادي تشيلسي بعد الإيفواري ديده دروجبا والاسطورة الإنجليزي فرانك لامبارد.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد