صحيفة أمريكية: إدارة ترامب سعت للحصول على بيانات ديمقراطيين من «آبل»

وزارة العدل الأمريكية

وزارة العدل الأمريكية

كشفت صحيفة «نيويورك تايمز» الأمريكية، عن أن وزارة العدل الأمريكية إبان عهد الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب استدعت أشخاصا من شركة «أبل» بشكل رسمي من أجل الحصول على بيانات حسابات نائبين على الأقل من أعضاء الحزب الديموقراطي في لجنة الاستخبارات بمجلس النواب.

الحصول على سجلات 10 أشخاص مرتبطين باللجنة النيابية فى 2017

وأضافت الصحيفة الأمريكية، أنه تم الحصول على سجلات ما لا يقل عن 10 أشخاص مرتبط عملهم مع اللجنة النيابية في نهاية عام 2017 وبداية عام 2018، وفقا لما ذكرته شبكة «سكاي نيوز» الإخبارية.

وأشارت «نيويورك تايمز»، إلى أن البيانات التي وصلوا إليها لم تربط التسريبات باللجنة وأن المحققين وصلوا إلى طريق مسدود، حتى أن بعض المدعين ناقشوا إمكانية إغلاق التحقيق، موضحة أن مدعين في وزارة العدل كانوا يبحثون عن المصادر وراء تقارير وسائل الإعلام الإخبارية التي نشرت حول الاتصالات بين شركاء ترامب وروسيا.

وكانت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن، قالت في وقت سابق من الشهر الجاري، عن أن وزارة العدل حصلت سرا، خلال إدارة ترامب، على سجلات هواتف 4 مراسلين من «نيويورك تايمز»، على مدار نحو 4 أشهر، في عام 2017، ضمن تحقيق حول تسريب معلومات.

ويعد الإعلان هو الأحدث ضمن سلسلة من الاكتشافات حول حصول إدارة الرئيس الأمريكي السابق سرا على سجلات اتصالات الصحفيين، في محاولة للكشف عن مصادرهم.

وفي شهر مايو الماضي، كشفت وزارة العدل الأمريكية عن أنها صادرت في عهد ترامب، سجلات هواتف مراسلين يعملون في «واشنطن بوست»، وسجلات الهاتف والبريد الإلكتروني لمراسلة في شبكة «سي إن إن» الإخبارية الأمريكية.

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن، تعهد في وقت سابق، بأنه لن يسمح للوزارة باتخاذ مثل هذه الخطوة أثناء إدارته، واصفا إياها بأنها ببساطة خاطئة.

المصدر الوطن

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد