الاتصالات ترصد إنجازاتها في عهد الرئيس السيسي

البوابة نيوز استطاع قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات خلال السبع سنوات الماضية الحفاظ على مكانة الدولة في الدولة في المنطقة كرائد في هذا المجال.و أصدرت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بيان اليوم الجمعة ترصد فيه أهم إنجازاتها خلال سبع سنوات من حكم الرئيس عبد الفتاح السيسي والذي يولي اهتماما خاصا بهذا القطاع الحيوى. اشار التقرير إلى تقدم ترتيب مصر في عدد من التقارير الدولية لمؤشرات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتى من أبرزها حفاظ مصر على ريادتها الإقليمية بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا في مجال تقديم خدمات التعهيد العابرة للحدود واحتلت المركز الأول اقليميا وقاريا والخامس عشر عالميا في تقديم خدمات التعهيد، وذلك وفقا لمؤشر كيرنى لـ"مواقع الخدمات العالمية" لعام 2021، كما جاءت مصر ضمن أسرع 10 دول نموًا في الشمول الرقمى في 2020، وتقدم ترتيب مصر 55 مرتبة في مؤشر جاهزية الحكومة للذكاء الاصطناعى في العام الماضى؛ لتصبح في المركز الـ 56 عالميا مقارنة بالمركز الـ 111 في عام 2019، كما تطور مركز مصر العالمى في مؤشر جاهزية الشبكة لتصل إلى المركز 84 مقارنة بالمركز 92 في العام الماضى.كذلك رصد التقرير جهود الدولة في مواكبة الثورة الصناعية الرابعة وحرصها أن تكون مصر عنصرا فاعلا فيها؛حيث قامت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالتعاون مع وزارة التعليم العالى والبحث العلمى باعداد الإستراتيجية الوطنية للذكاء الاصطناعى؛ والتى تهدف إلى توطين صناعة الذكاء الاصطناعى والاستفادة من إمكانياته في تحقيق الأهداف التنموية مع تعزيز دور مصر الريادى على المستوى الإقليمى لتكون طرفًا عالميًا فاعلًا في مجال الذكاء الاصطناعى.وفى إطار تنفيذ الإستراتيجية تم التعاون مع كبرى الشركات العالمية العاملة في مجال التكنولوجيا لبناء القدرات لكافة فئات المجتمع في علوم الذكاء الاصطناعى على اختلاف مستوياتها بدءا ببرامج لخلق الوعى حول تكنولوجيا الذكاء الاصطناعى وحتى الوصول إلى برامج عالية القيمة لخلق قاعدة من الكفاءات المتخصصة في هذه التكنولوجيات، وتزويد الشباب والعاملين بقطاعات الدولة بالمعرفة والمهارات اللازمة حول هذه التكنولوجيا.كما تم تأسيس مركز الابتكار التطبيقى الذى يتعاون مع معاهد بحثية ومؤسسات أكاديمية وشركات عالمية لتطوير حلول مبتكرة للتحديات التى يواجهها المجتمع باستخدام التقنيات الحديثة للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات؛ حيث يولى في مرحلته الاولى أهمية لمجالات الرعاية الصحية، والزراعة، ومواجهة ندرة المياه، ومعالجة اللغة العربية والترجمة الآلية والتى يمكن أن تحقق مصر من خلالها الريادة في هذا المجال.ولقد انشأت وترأست مصر مجموعة العمل الأفريقية للذكاء الاصطناعى لتوحيد الجهود في الأنشطة الخاصة به بين الدول الأعضاء بالاتحاد الأفريقي، وكذلك فريق عمل عربى للذكاء الاصطناعى والذى يتولى مسئولية وضع إستراتيجية عربية موحدة، كما تم اختيار مصر لمنصب نائب رئيس فريق الخبراء الدولى التابع لليونسكو المكلف بإعداد مسودة أول وثيقة دولية متعلقة بأخلاقيات الذكاء الاصطناعى.

المصدر البوابة نيوز

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد