مفتي الجمهورية يوضح سر عداء جماعة الإخوان للأزهر

الرئيس نيوز

أكد الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية؛ أن الأزهر الشريف منذ أكثر من ألف سنة وهو يعطي عطاء المسلم الحقيقي، لافتا إلى أنه لا يوجد وراء التعليم فيه أي غرض سياسي وأن الغرض إيصال العلم الشرعي وكيفية الاستنباط وأخذ العلم الشرعي من الأدلة.

وقال علام في مقابلة مع برنامج "نظرة" المذاع على قناة "صدى البلد": "منهج الأزهر لا يتوافق مع المنهج الإخواني والغرض منه وهو كاشف لخدعهم وزيف أطروحاتهم والمنهجية التي يتبعونها ليست صحيحة وأنا دللت على ذلك في إطار ثوابت".

وأضاف: "هم يقومون باستخدام الأحكام والثوابت ويريدون الوصول من خلالها إلى أغراضهم وهذا ليس منهم الأزهر ولا الإسلام".

وتابع: "الثوابت لا تتغير بتغير الأزمان والأحوال، الثوابت ثوابت ولا يمكن أن تكون جريمة القتل جريمة وغير مباحة في مكان ما وتكون مباحة في مكان آخر".

وواصل: "الأزهر كاشف لعوار هؤلاء ولا يقبل هذا الفكر ومهمتنا أننا نبين الحكم الشرعي وفق منهجية موروثة نرجع فيها من الخلف إلى السلف".

واختتم: "الثابت يظل ثابتًا ولا يتغير وفق أهواء ولكن يتغير خلال الضرورة ويعود إلى ما كان بعد رفعها ولا يكمن أن يتغير وفق الأهواء".

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد