الرئيسية / الاسرة / سكان نيوزيلندا يؤدون رقصة “الهاكا” حدادًا على ضحايا المسجدين

سكان نيوزيلندا يؤدون رقصة “الهاكا” حدادًا على ضحايا المسجدين

سكان نيوزيلندا يؤدون رقصة الهاكا حدادًا على ضحايا المسجدين

أدى عدد من سكان نيوزيلندا رقصة تقليدية تعرف باسم (هاكا)، اليوم الأحد، وسط عدد كبير من المشيعيين، كنوع من الحداد والحزن على ضحايا الهجوم الإرهابي على المسجدين في مدينة كرايست تشيرش الذي أسفر عن مقتل 50 شخصًا.
وانتشرت عدد من المقاطع المصورة على مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك وتوتير"، لسكان نيوزيلندا وهم يرقصون الهاكا، وتعرف باسم "ماناوا ويرا" بكونها رقصة الحرب ويتم أداءها خلال حفلات الأعراس ومراسم الجنائزية، ومناسبات مثل الترحيب بكبار الضيوف والاحتفاء بالانتصارات العسكرية، وتعتمد الهاكا على أوضاع جسدية معينة مثل ثني الركبتين بقوة والعبوس ورسم تعبيرات مرعبة على الوجوه وجحوظ العينين، واستخدمها المحاربين قبل المعارك كنوع من استعراض لقوتهم ولإخافة خصومهم.

سكان نيوزيلندا يؤدون رقصة "الهاكا" الجنائزية حدادًا على ضحايا المسجدين
ووصفت رئيسة وزراء نيوزيلندا حادث إطلاق النار الإرهابي، بأنه أسوأ حادث قتل جماعي في البلاد، وعلى أثره رفعت السلطات، مستوى الخطر الأمني إلى أعلى درجة، ووجهت تهمة القتل، السبت، إلى الأسترالي برينتون هاريسون تارانت البالغ من العمر (28 عاما) والذي اشتلهت بأنه متعصبا يعتقد بتميز العرق الأبيض.

المصدر اهل مصر