الرئيسية / المواضيع العامة / السيسي لـ”العرب والأفارقة”: الاستقرار والأمن فرصة.. “اوعوا تهدروها”

السيسي لـ”العرب والأفارقة”: الاستقرار والأمن فرصة.. “اوعوا تهدروها”

السيسي لـالعرب والأفارقة: الاستقرار والأمن فرصة.. اوعوا تهدروها قال الرئيس عبدالفتاح السيسي، إن العالم العربي والقارة الإفريقية يربطهما مصير مشترك، مضيفا أن الاستقرار والأمن فرصة، متابعا: "اوعوا تهدروا الفرصة".
وأشار "السيسي"، خلال كلمته بجلسة المائدة المستديرة بعنوان "وادي النيل ممر للتكامل العربي والإفريقي" بملتقى الشباب العربي الإفريقي، إلى أنه قبل الحديث عن التعاون بين العرب وإفريقيا، لابد من الاهتمام أولا باستقرار الدول العربية والإفريقية، ولا يجب أن نترك عقول شبابنا لمن يستغلها، فالاستثمار أساسه الاستقرار.
وبدأت فعاليات الملتقى بإقامة احتفالية بمناسبة تسلم مصر رئاسة الاتحاد الإفريقي، وأبرزت الاحتفالية مكانة مصر الإفريقية والعربية كنقطة تلاقي بين الحضارتين الإفريقية والعربية وكمحور استراتيجي حيوي للشراكة بينهما، وتضم الاحتفالية فقرة فنية تمزج بين الفن والحضارة الإفريقية والعربية، بالإضافة إلى حديث عدد من الشخصيات الإفريقية حول رؤيتهم لما بعد تسلم مصر رئاسة الاتحاد الإفريقي وما تتطلع له إفريقيا من مصر.
ويعقد الملتقى تحت رعاية الرئيس السيسي، في مدينة أسوان "عاصمة الشباب الأفريقي"، وهو أحد فعاليات منصات منتدى شباب العالم (WYF Platforms) والتي تدور فكرتها حول منح الشباب المصري وشباب العالم فرصة لتطوير ودعم أفكارهم المختلفة في جميع المجالات.
وتدور أجندة الملتقى حول العديد من القضايا والموضوعات التي تخص قضايا وتحديات المنطقة العربية والقارة الأفريقية، خاصةً في ظل رئاسة مصر للاتحاد الإفريقي لهذا العام 2019، كما تتنوع أشكال الفعاليات خلال الملتقى بين جلسات نقاشية وورش عمل وطاولات مستديرة تضم القادة من الشباب وصُناع القرار في حوار مفتوح عن أهم ما يشغل الشباب العالم العربي والأفريقي.
كما يضم الملتقى العديد من الفعاليات الثقافية والترفيهية؛ حيث تُقام جولات سياحية للمشاركين في مدينة أسوان المنطقة الحضارية التي طالما ظلت بوابة مصر على إفريقيا.

المصدر الفجر