فضيحة تلاحق سكرتيرة دولة في الحكومة الفرنسية

فتح القضاء الفرنسي تحقيقًا بعد تقديم شكويي اغتصاب ضدّ كريسولا زاخاروبولو، سكرتيرة الدولة لشؤون التنمية في الحكومة الفرنسية، حسبما أعلنت النيابة العامة في باريس الأربعاء.

وزاخاروبولو الفرنسية من أصول يونانية تشغل منصب سكرتيرة دولة مكلفة شؤون التنمية والفرانكوفونية والشراكات الدولية. وذكرت صحيفة «ماريان» الأسبوعية التي كشفت تفاصيل الفضيحة، أن الشكويين تتعلقان بوقائع جرت في إطار عملها كطبيبة نسائية.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

Share

طباعة




يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد