الرئيسية / صحة / ما هو الرجفان الأذيني وما هي أعراضه؟

ما هو الرجفان الأذيني وما هي أعراضه؟

يعد الرجفان الأذيني (Atrial fibrillation)، نوعًا شائعًا من اضطراب ضربات القلب (اضطراب نبض القلب)، وفيه يحدث عدم انتظام وتسارع في معدل ضربات القلب، ما يسبب ضعفًا في تدفق الدم إلى الجسم.
يعد الرجفان الأذيني (Atrial fibrillation)، نوعًا شائعًا من اضطراب ضربات القلب (اضطراب نبض القلب)، وفيه يحدث عدم انتظام وتسارع في معدل ضربات القلب، ما يسبب ضعفًا في تدفق الدم إلى الجسم.
اقــرأ أيضاً مصاب بالرجفان الأذيني.. كيف أتجنب السكتة الدماغية؟
وخلال عملية الرجفان الأذيني، ستجد أن الغرفتين العلويتين (الأذينين) بالقلب تنبضان بطريقة عشوائية وغير منتظمة، بخلاف الغرفتين السفليتين (البطينين) بالقلب، وغالبًا ما تشمل علامات وأعراض الرجفان الأذيني خفقان القلب وضيقًا في التنفس والضعف.
وقد تظهر نوبات الرجفان الأذيني وتختفي أو قد يكون الرجفان مزمنا، وعلى الرغم من كونه ليس مهددًا للحياة، إلا أن هناك بعض الحالات الطبية الخطيرة التي تتطلب أحيانًا العلاج الطارئ، وربما تؤدي إلى حدوث مضاعفات، أو تكوين جلطات دموية في القلب يتم نقلها إلى الأعضاء الأخرى، ما يؤدي إلى منع تدفق الدم (الإِقْفار).
اقــرأ أيضاً الرجفان الأذيني.. غيّر حياتك وحسن صحة قلبك
ويمكن أن تشمل طرق العلاج الأدوية وغيرها من التدخلات في محاولة لتغيير النظام الكهربائي للقلب. وعندما يصاب القلب بالرجفان الأذيني، أحد اضطرابات نظم القلب الشائعة، فإنه لا ينبض بكفاءة، وقد لا يستطيع ضخ ما يكفي من الدم إلى الجسم مع كل نبضة قلبية.
وبعض المصابين بالرجفان الأذيني لا تظهر عليهم أي أعراض، إضافة إلى عدم إدراكهم بحالتهم الصحية لحين اكتشاف إصابتهم بهذا المرض عند إجراء فحص بدني، أما الأشخاص الذين تظهر عليهم علامات وأعراض فقد يعانون مما يلي:
– خفقان، أي الشعور بنبض قلب متسارع ومزعج وغير منتظم أو اضطراب بالصدر.
– ضعف.
– ضعف القدرة على ممارسة الرياضة.
– تعب.
– دوار.
– دوخة.
– تشوش.
– ضيق التنفس.
– آلام بالصدر.
اقــرأ أيضاً التخطيط للسفر مع الإصابة بالرجفان الأذيني
وقد يكون الرجفان الأذيني:
– عرضيًا.. في هذه الحالة يطلق عليه الرجفان الأذيني الانتيابي، فقد تظهر عليك الأعراض ثم تختفي، وقد تستمر من بضع دقائق إلى ساعات، ثم تتوقف من تلقاء نفسها.
– متواصلاً.. عند الإصابة بهذا النوع، لا يعود نظم القلب إلى وضعه الطبيعي من تلقاء نفسه. فإذا كنت مصابًا بالرجفان الأذيني المتواصل، فإنك ستحتاج إلى علاج، مثل صدمة كهربائية أو أدوية من أجل إرجاع نظم القلب إلى حالته الطبيعية.
– دائمًا.. في هذا النوع من الرجفان الأذيني، لا يمكن إعادة نظم القلب إلى وضعه الطبيعي. في تلك الحالة، ستكون مُصابًا بالرجفان الأذيني بشكل دائم، وستحتاج غالبًا إلى أدوية للسيطرة على معدل ضربات القلب، ويحتاج معظم الأشخاص الذين يعانون من هذا النوع إلى أدوية مانعة للتجلط لمنع تكون جلطات دموية.
اقــرأ أيضاً نصائح للوقاية من الرجفان الأذيني
* متي ينبغي زيارة الطبيب؟
إذا كنت تعاني من أي أعراض للرجفان الأذيني، فيجب زيارة الطبيب، وربما يطلب منك الطبيب إجراء مخطط كهربية القلب لتحديد ما إذا كانت أعراضك سببها الرجفان الأذيني أو اضطراب آخر بنظم القلب (اضطراب نبض القلب).
وفي حال كنت تعاني من ألم بالصدر، فالتمس المساعدة الطبية الفورية، فربما يكون وجود ألم في الصدر مؤشرًا على إصابتك بأزمة قلبية.

المصدر صحتك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *