الرئيسية / المرأة / أسباب وعلاج إلتصاقات بطانة الرحم

أسباب وعلاج إلتصاقات بطانة الرحم

بطتنة الرحم بطتنة الرحم قال الدكتور أحمد عاصم الملا إستشارى الأمراض النسائية والحقن المجهرى والمناظير النسائية أن إلتصاقات الرحم إحدى المشاكل الصحية النسائية الشائعة بكثرة خاصة بعد العمليات القيصرية، وقد يكون لها تأثير على الحمل في المستقبل، حيث تتكون داخل تجويف الرحم تحديدًا في بطانة الرحم المسؤولة عن حدوث الدورة الشهرية أو حضانة الجنين في حال حدوث حمل.
وأضاف أحمد عاصم الملا لـ صدى البلد، أن التصاقات بطانة الرحم تأتي عادة بعد حدوث ضرر للجدار الأمامي أو الخلفي لبطانة الرحم مما يؤدي إلى التحام هذه الجدران أثناء تكوين الندبة، ويكون هذا الضرر إما بعد جروح متعددة أو التهابات ببطانة الرحم.
وأشار عاصم الملا إلى أن إحتمال حدوث هذه الالتصاقات قد يصل إلى ٤٠٪ من السيدات اللاتي خضعن لعملية تجريف بطانة الرحم العلاجية بعد عملية إجهاض غير مكتمل أو بواقي ما بعد ولادة طبيعية لذلك ينصح عادة بمحاولة التخلص من هذه البواقي عن طريق الأدوية المحفزة لانقباض الرحم بدل القيام بعملية التجريف.
وأكد أحمد عاصم أـن علاج التصاقات بطانة الرحم متاح بالطب الحديث ونتائج العلاج جيدة جدا كما أن الطريقة المثلى للعلاج هي المنظار الرحمي العلاجي حيث يتم إدخال المنظار داخل الرحم وتحرير الالتصاقات عن طريق مقص صغير مرتبط بالمنظار أو إستخدام مصدر للطاقة مثل الليزر أو التيار الكهربائي.

المصدر صدى البلد