الرئيسية / الاسرة / ممرض سابق يعترف بقتل 100 مريض بسبب “الملل وقلة التقدير”

ممرض سابق يعترف بقتل 100 مريض بسبب “الملل وقلة التقدير”

ممرض سابق يعترف بقتل 100 مريض بسبب الملل وقلة التقدير

اعترف ممرض سابق في ألمانيا أمام المحكمة بصحة اتهامات موجهة إليه بقتل 100 مريض بسبب الملل.
وببداية محاكمته الجديدة للنظر في وقائع أخرى، اعترف الممرض السابق نيلز هوجل بصحة الاتهامات الموجهة إليه أمام محكمة الاستئناف في مدينة أولدنبورج، دون أن تتعرض المحكمة بشكل محدد لوقائع قتل بشكل منفرد.
وكان رد "هوجل" "نعم" على سؤال من قاضي المحكمة حول ما إذا كانت الاتهامات المائة، التي تتراوح من إساءة المعاملة وصولًا إلى القتل، صحيحة في مجملها.
وبدأت المحاكمة بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الضحايا وحقن هوجل (41عامًا) قام في الفترة بين عامي 2000 حتى 2005 مرضى تراوحت أعمارهم بين 34 و96 عامًا بأدوية أدت إلى وفاتهم، خلال عمله كممرض في مستشفيين أحدهما في مدينة أولدنبورج والآخر في مدينة دلمنهورست بولاية سكسونيا السفلى.
وذكرت ممثلة الادعاء أن المتهم ارتكب جرائمه غدرًا وانطلاقًا من دوافع دنيئة. وتم نقل المحاكمة إلى قاعة مؤتمرات بسبب ارتفاع عدد الحضور.
وفي مستهل المحاكمة، خاطب القاضي أقارب المجني عليهم بقوله: "كل أقاربكم يستحقون أن نتذكرهم بالتكريم"، مشيرًا إلى أن هذا الأمر لا علاقة له بما إذا كان هوجل له علاقة بموتهم أم لا.
ووعد القاضي ببذل الجهود وتكريس كل قدرات المحكمة من أجل التوصل إلى الحقيقة، ووجه حديثه إلى المتهم قائلًا: "سأحاكمك بالعدل والصراحة في الأمور الجيدة وفي الأمور السيئة".
وبعد ذلك جائت ممثلة الادعاء صحيفة الدعوى في مرافعة استمرت نحو الساعة ونصف الساعة تعرضت فيها لكل واقعة من الوقائع المائة.
ولن تغير المحاكمة الحالية شيئًا من الحكم الصادر عليه سابقًا، ولكن ربما يكون للحكم الذي يصدر عليه تداعيات تتعلق بما إذا كان من الممكن له أن يخرج من السجن مرة أخرى.
وأشار الادعاء إلى أن الدافع لهذه الجرائم كان شعور المتهم بالملل وسعيه للحصول على التقدير من زملائه بعد أن يثبت لهم قدراته في إنعاش المرضى.
وتعد القضية معقدة ومكلفة، إذ طلبت ممثلة الادعاء الاستماع إلى 23 شاهدًا وحضور 11 خبيرًا في علم السموم والقانون الطبي. من جانبه، قال كريستيان مارباخ، المتحدث باسم أقارب الضحايا: "لقد كافحنا لمدة أربعة أعوام من أجل هذه المحاكمة وننتظر أن يدان هوغل بمائة جريمة قتل أخرى". وكان هوغل قتل جد مارباخ.
وأضاف مارباخ أن الهدف هو "إبقاء هوغل داخل السجن لأطول فترة ممكنة". وغاب بعض المدعين بالحق المدني، وعددهم يزيد عن 120 شخصًا، عن جلسة اليوم. ومن المنتظر أن تستمر المحاكمة حتى مايو 2019.
اقرأ أيضًا… ضبط ممرضين يسحبان عينات دم من المواطنين بالمنيا

المصدر اهل مصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *