الرئيسية / اخبار مصر / وزيرة الهجرة تدعم مباردة “إحياء الجذور” بمشاركة قبرص واليونان ولندن

وزيرة الهجرة تدعم مباردة “إحياء الجذور” بمشاركة قبرص واليونان ولندن

وزيرة الهجرة تدعم مباردة إحياء الجذور بمشاركة قبرص واليونان ولندن

في إطار فعاليات النسخة الثانية من مبادرة "إحياء الجذور" بلندن، برعاية السادة رؤساء مصر واليونيان وقبرص، التقت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، المفوض الرئاسي للشئون الإنسانية والقبارصة المغتربين "فوتيس فوتيو"، ونائب وزير الخارجية اليوناني "تيرانس كويك"،بحضور رئيس جمعية الصداقة المصرية البريطانية، ورئيس جمعية الصداقة القبرصية البريطانية، ورئيس جمعية الصداقة اليونانية البريطانية في مجلس العموم بالبرلمان البريطاني.
وخلال اللقاء استعرضت السفيرة نبيلة مكرم تفاصيل وأهمية مبادرة "إحياء الجذور"، والتي تهدف إلى تعزيز روابط الصداقة بين شعوب مصر واليونان وقبرص، انطلاقًا من كونها المبادرة الأولى من نوعها في العالم التي تهدف إلى إحياء الاحتفاء الشعبي بالجاليات الأجنبية التي كانت تعيش في مصر، والعودة إلى العادات التي امتزجت عبر السنين لتشكل وجدان شعوب جمعها تاريخ مشترك وحاضر يحمل الخير وحب الحياة.
وقد أكدت وزيرة الهجرة على الدعم الكبير المقدم من السادة رؤساء الثلاث دول "مصر واليونان وقبرص" للمبادرة، واستعرضت أمام ممثلي جمعيات الصداقة في مجلس العموم البريطاني "البرلمان" فكرة وهدف المبادرة، مشيرة إلى أن هناك تنسيقا بين وزارة الهجرة وبين جمعية الصداقة المصرية البريطانية داخل البرلمان المصري، والتي من المقرر أن يقوم وفد منها بزيارة بريطانيا قريبا لمتابعة ملفات التعاون المشترك وما تم من نتائج خلال فعاليات مبادرة "إحياء الجذور" والتي تقام بلندن.
كما تناولت وزيرة الهجرة خلال اللقاء دور الدبلوماسية الشعبية في التعاون بين الشعوب معبرة عن فخرها بالجالية المصرية في إنجلترا، مشيرة إلى أن بها مجموعة من أبرز وأكفأ الخبراء في مختلف المجالات خاصة الأطباء المصريين الذين يحتلون مكانة عظيمة نظرا لتفوقهم العلمي البارز.
ومن جانبهم، أبدى أعضاء البرلمان من رؤساء الجمعيات الثلاث إعجابهم الشديد بفكرة وهدف مبادرة "إحياء الجذور"، والتي تتضمن جولتها الثانية الكثير من الأفكار حول كيفية تعزيز الروابط بين شعوب الدول الثلاثة، وتعميق الصلات بين مهاجري الدول الثلاث بالمملكة المتحدة، وتعهدوا بدعمها.
وعقب اللقاء، نشر "البرتو كوستا" عضو مجلس العموم البريطاني، ورئيس جمعية الصداقة القبرصية البريطانية، على صفحته الشخصية عبر تويتر صورًا يدعم فيها مبادرة إحياء الجذور.
وجدير بالذكر أن النسخة الثانية من مبادرة إحياء الجذور تأتي في ضوء ما تم الاتفاق عليه خلال فعاليات القمة الرئاسية الثلاثية السادسة التي انعقدت أوائل أكتوبر الجاري بجزيرة كريت اليونانية بمشاركة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي والسيد الرئيس القبرصي والسيد رئيس الوزراء اليوناني.

المصدر اهل مصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *