الرئيسية / أخبار الكنيسة / 4 أساقفة يودعون الأب كيرلس المسعودي بعد نهاية فترة خدمته

4 أساقفة يودعون الأب كيرلس المسعودي بعد نهاية فترة خدمته

نظم شعب كنيسة السيدة العذراء للسريان الأرثوذكس بالقاهرة، احتفالية توديع للربان كيرلس مسعودي راعي الكنيسة، والنائب البطريركى لكرسى أنطاكية سوريا للسريان الأرثوذكس، بمناسبة انتهاء فترة خدمته بالقاهرة.
شارك في الاحتفالية التي أقيمت في الكنيسة، كل من الأنبا موسى أسقف عام الشباب، الأنبا إرميا الأسقف العام، الأنبا مكاري أسقف شبرا، الأنبا إنجيلوس أسقف شبرا الشمالية، الأنبا ماركوس أسقف حمامات القبة، وأبناء الطائفة السريان بالقاهرة. بجانب حضور أكثر من 25 كاهنا من الكنيسة الأرثوذكسية ومن بينهم طلبة الكلية الإكليريكية بجانب حضور النائب محمد أبو حامد.
بدأت الاحتفالية بصلاة عشية ثم تحدث الأنبا موسى وجاء في كلمته التي عبر عن محبته عن كنيسة السريان الأرثوذكس والتي تعتبر بمثابة كنيسة شقيقة للأرثوذكسية ثم تحدث في كلمته عن الأب كيرلس مسعودي، الذي كان على تواصل دائم معه ويشاركه في كافة الاحتفالات.
وبعد نهاية كلمة الأنبا موسى، تقدم كل من إبرام لويس وتوني قدري ممثلين عن مهرجان الأسرات الجامعية بأسقفية الشباب بتقديم شهادة شكر وتقدير وباقة ورد، قدمها الأنبا موسى مع الخدام لمشاركة الأب كيرلس وحضوره فاعليات المهرجان السنوات السابقة.
وقال الأنبا موسى إن اسم "كيرلس" مرتبط بالكنيسة المصرية القبطية، وإن الأب كيرلس تربطه علاقة قوية بالراحل البابا كيرلس السادس، وقاطعه الأنبا إرميا قائلًا: إن الأب كيرلس مسعود كان دائم التردد على أديرة مارمينا بمصر القديمة وكينج ماريوط.
وفي كلمته قدم الأب كيرلس مسعودي الشكر لكافة الحضور من الآباء الأساقفة من الكهنة والشعب عن محبتهم له وتنظيمهم للاحتفالية، وفي حديثه تطرق لعلاقته بالأنبا رافائيل أسقف كنائس وسط القاهرة الذي كان دائمًا حاضرًا للكنيسة لتقديم التهنئة في المناسبات، لكنه تغيب عن حضوره اليوم.

المصدر الدستور