الرئيسية / اخبار مصر / وقاحة إخوانية.. الجماعة تحتفي بـ هشام عشماوي وعملية الواحات بعد أكثر من عام

وقاحة إخوانية.. الجماعة تحتفي بـ هشام عشماوي وعملية الواحات بعد أكثر من عام

وقاحة إخوانية.. الجماعة تحتفي بـ هشام عشماوي وعملية الواحات بعد أكثر من عام

احتفت جماعة الإخوان ولجانها النوعية المسلحة، بكل من ضابط الصاعقة المصري السابق، مؤسس تنظيم "المرابطون"، الإرهابي الدولي هشام عشماوي، الخاضع حاليا في سجون ليبيا، ومساعده الضابط المفصول، عماد عبد الحميد، الذي لقى مصرعه أثناء هجوم الواحات البحرية في أكتوبر2017.
وتجهز قيادات اللجان النوعية المسلحة، حاليا فيلما وثائقيا عن مسيرة هشام عشماوي، وعماد عبد الحميد، ودورهما في المواجهة المسلحة ضد النظام المصري الحالي، والفيلم يحمل عنوان "الواحات .. الكمين القاتل"، ويتضمن تفاصيل ومعلومات هامة عن معركة "الواحات البحرية"، التي وقعت أحداثها عند منطقة الكيلو 135 بطريق الواحات بالصحرء الغربية، في 20 أكتوبر2017 ، واستشهد خلالها 16 ضابطا من قيادات الأمن الوطني، والعمليات الخاصة، ونفذها تنظيم المرابطون بقيادة عشماوي، إضافة للعمليات التي خططوا لها تجاه قوات الجبش والشرطة المصرية على حدود الصحراء الغربية المصرية بالتنسيق مع مجلس شوري مجاهدي درنة المالي لتنظيم القاعدة.
فيلم "الكمين القاتل"، يستند لمعلومات وتفاصيل يرويها أحد المشاركين في عملية تنفيذ الهجوم على كمين الواحات البحرية في 20 أكتوبر2017 على يد عناصر موالية لتنظيم"القاعدة" في ليبيا، مستخدمة أسلحة ثقيلة، ومن المنتظر أن يعرض في 1 نوفمبر المقبل.
قيادات تنظيم الإخوان، وصفت عماد عبد الحميد، بـ"الشهيد القائد"، بينما وصفت هشم عشماوي بـ"قائد المقاومة"، واعتبرتهما ضمن رموزها الذين واجهوا الدولة المصرية، كما أثنت على عمر رفاعي سرور مفتي القاعدة في ليبيا، ونجل الشيخ رفاعي سرور أحد مرجعيات السلفية الجهادية والتيار التكفيري المسلح في مصر، ووصفته بـ" الشهيد المجاهد".
عملية الاحتفاء وثقت علاقة الإخوان بقيادات التكفير المسلح في مصر والمنطقة العربية، وعلاقة إخوان لبييا، باحتواء تنظيم "المرابطون" وعناصره للقيام بعمليات مسلحة داخل الأراضي المصرية

المصدر اهل مصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *