أخبار عاجلة
الرئيسية / أقتصاد / مسؤول بالفيدرالى الأمريكي: أخطأنا في زيادة الفائدة خلال فترة الانتعاش الاقتصادي

مسؤول بالفيدرالى الأمريكي: أخطأنا في زيادة الفائدة خلال فترة الانتعاش الاقتصادي

مسؤول بالفيدرالى الأمريكي: أخطأنا في زيادة الفائدة خلال فترة الانتعاش الاقتصادي قال عضو بالاحتياطي الفيدرالي إن المركزي الأمريكي يجب أن يسمح لمعدل التضخم في تجاوز المستهدف البالغ 2 بالمئة، مضيفاً إلى أن البنك أخطأ بزيادة الفائدة خلال فترة الانتعاش الاقتصادي.
وذكر "نيل كاشكاري" رئيس الاحتياطي الفيدرالي في "مينيابوليس" خلال كلمة ألقاها في حدث بولاية "كاليفورنيا" اليوم الخميس، أنه لا ينبغي للبنك المركزي تشديد السياسة النقدية مع تباطؤ التضخم إلى حد كبير.
وأضاف "كاشكاري": "بدلاً من ذلك، يجب أن يشير الفيدرالي إلى أنه سيسمح للتضخم بأن يرتفع أكثر من 2 بالمئة"، مشيراً إلى أنها خطوة من شأنها أن ترسل إشارة واضحة إلى أن البنك لديه رغبة قوية في تحفيز الاقتصاد.
ورفع الاحتياطي الفيدرالي معدلات الفائدة 9 مرات بدءاً من ديسمبر2015 في محاولة لتطبيق السياسة النقدية مع تعافي الاقتصاد بعد الأزمة المالية العالمية، وجاءت هذه الزيادات مع بقاء التضخم أدنى بكثير من مستهدف البنك.
وأوضح "كاشكاري": "مع التباطؤ الملحوظ للتضخم واستمرار سوق العمل في إظهار قوته بعد 10 سنوات، فإن الاستنتاج الوحيد المعقول الذي يمكنني استخلاصه هو أن السياسة النقدية كانت متشددة للغاية في فترة انتعاش الاقتصاد".
وأشار عضو الفيدرالي أنه من الممكن تحقيق الحد الأقصى للتوظيف بالفعل إذا كانت السياسة النقدية أكثر ملائمة ، مضيفًا أنه من خلال رفع معدلات الفائدة بشكل أسرع، ظهر خطر التباطؤ الاقتصادي والتسبب في حدوث ركود في أواخر العام الماضي.
وقال عضو الفيدرالي إن التعديل السريع من قبل البنك بوقف زيادة معدلات الفائدة والاعتماد على البيانات الاقتصادية كان يبدو أنه خفف من خطر الركود في الوقت الحالي.

المصدر الفجر