الرئيسية / أخبار مصر الان / مصنع تدوير القمامة بالغار..مكان البحث عن الكنوز المهدرة ماكينات ومعدات بالملايين وتحويل القمامة إلى أسمدة عضوية ومكبوسة ويستقبلها من أكثر من مركز..صور

مصنع تدوير القمامة بالغار..مكان البحث عن الكنوز المهدرة ماكينات ومعدات بالملايين وتحويل القمامة إلى أسمدة عضوية ومكبوسة ويستقبلها من أكثر من مركز..صور

صدى البلد المصنع الجديد مخصص لاستقبال آلاف الأطنان من القمامة بمحافظة الشرقيةالمصنع يحتوي على ماكينات حديثة تقدر بملايين الجنيهات يوجد عمالة مدربة لتحويل القمامة من عديمة القيمة إلى ذات قيمة مادية
مصنع تدوير القمامة بمدينة الغار والذي يقع على مساحة تقدر بـ 5 أفدنة عند مدخل مدينة الزقازيق وهو المكان المخصص لاستقبال آلاف الأطنان من القمامة من عدد من مراكز ومدن محافظة الشرقية وخاصة لقربة من العاصمة الشرقاوية وتحديدا مدينة الزقازيق بالإضافة إلي احتوائه علي ماكينات حديثة تقدر بملايين الجنيهات وعدد من العمالة المصرية المدربة لتحويل القمامة من عديمة القيمة الي ذات قيمة مادية عالية.
فيما حرص موقع صدي البلد علي رصد مراحل عمل مصنع تدوير القمامة بمدينة الغار واهم مطالب العاملين بالمصنع ومطالب أهالي المنطقة المحيطة به وخاصة ان المصنع يستوعب 400 طن / يوم من المخلفات البلدية بمعدل 14 ألف طن سنويًا.
فبداية وبمجرد الاقتراب من المصنع تجد العديد من المواطنين الذين يعملون في مهنة النبش في القمامة والبحث فيها ينتشرون حول القمامة الواردة عبر سيارات مراكز المدن والجرارات المحملة بأطنان القمامة حيث يستقبلها هؤلاء النباشون من أجل البحث عن الكنوز المهدرة والتي تتمثل في الكرتون وزجاجات الكانز والورق والبلاستيك وغيرها من العناصر الواردة بالقمامة.
وعقب الدخول من بوابة المصنع تجد معدات وآلات كبس القمامة وأخري خاصة لتحويلها إلى أسمدة عضوية وغيرها من مشتقات تحويل القمامة بالإضافة إلى تواجد عدد من العمال الذين يقومون بفرز القمامة عن طريق سير كبير تمر عبره القمامة ويقوم العمال يفرزها كل عنصر علي حدة وتجميع المخلفات الصلبة في أماكن مخصصة لها يتم جمعها بنهاية اليوم.
فيما كان اللواء خالد سعيد، محافظ الشرقية السابق ،شهد توقيع عقد لإدارة وتشغيل مصنع تدوير المخلفات البلدية بالغار بمدينة الزقازيق مع إحدى شركات "مجموعة لا فارج – هولسيم العالمية" شركة جيوسايكل مصر، لتقوم الشركة بإدارة وتشغيل المصنع لتعظيم الاستفادة منه ولدفع عجلة التنمية والاستثمار داخل محافظ الشرقية.
حيث أن الهدف من التعاقد مع شركة جيوسايكل مصر لإدارة وتشغيل مصنع تدوير القمامة بالغار والوصول إلى أقل كميات ممكنة من المرفوضات التي تم دفنها فى المدفن الصحى الكائن بالخطارة مما يعود بالنفع على محافظة الشرقية من خلال إطالة عمر المدفن الصحى وتقليل الضرر البيئى، بالإضافة إلى الاستفادة من المخلفات كوقود بديل يتم استخدامه فى مصنع أسمنت لافارج – هولسيم مصر بالعين السخنة مما يوفر على الدولة استيراد الوقود الأحفوري مثل المازوت والفحم بالعملة الصعبة.
ومن جانبه فقد قام الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية يتفقد مصنع تدوير القمامة والمقام بقرية الغار التابعة لرئاسة مركز الزقازيق للوقوف على عملية تدوير القمامة وكيفية التخلص الآمن منها وذلك تماشيًا مع سياسة الدولة في تطبيق منظومة المخلفات الصلبة وتحسين مستوى النظافة .
تفقد المحافظ خطوط تشغيل المصنع للتعرف على طريقة فرز القمامة لإعادة تدويرها والاستفادة منها مرة أخرى مؤكدًا على ضرورة الإهتمام بأعمال الصيانة الدورية للماكينات وخطوط التشغيل المستخدمة في تدوير القمامة .
واستمع المحافظ من المهندس المسئول عن ألية عمل المصنع في تدوير القمامة وكيفية التخلص منها لخلق جو بيئي وصحي للمواطنين ووجه محافظ الشرقية بضرورة المتابعة اليومية لسير العمل بمصنع القمامة والوقوف على معدلات الأداء وتذليل أي عقبات أمام عمل المصنع.

المصدر صدى البلد