الرئيسية / أخبار الكنيسة / البابا تواضروس من ألمانيا: إيمان الأرثوذكسية ثابت ومستقيم

البابا تواضروس من ألمانيا: إيمان الأرثوذكسية ثابت ومستقيم

أعرب البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، عن سعادته بتدشين كنيسة القديس اثناسيوس الرسولي بمدينة بيتبرج بألمانيا.
وأضاف البابا تواضروس الثاني، في كلمته عقب صلوات تدشين الكنيسة: أن الكنيسة هي موضع الإيمان المستقيم، والقديس أثناسيوس هو رمز للإيمان المستقيم، فعندما كان العالم كله يميل في اتجاه أريوس كان القديس أثناسيوس يقف أمام العالم من أجل حفظ الإيمان وأطلق عليه "حامي الإيمان".
وأوضح قداسة البابا تواضروس أن إيمان الكنيسة الأرثوذكسية ثابت ومستقيم ومستلم منذ 20 قرنا من الزمان، وهو إيمان مستلم من الأباء الأولين.
مستطردًا: أن الكنيسة هى موضع الصحبة المقدسة، وهذه الصحبة منقسمة بعضها في السماء ونسميهم شفعاء، وأخرى على الأرض من خلال العلاقات الطيبة التى تجمع بين أبناء الكنيسة وبعضهم البعض.
وغادر قداسة البابا تواضروس الثاني القاهرة، صباح السبت الماضي، متجهًا إلى ألمانيا وسويسرا، في إطار زيارته الرعوية والعلاجية إلى بلاد المهجر وأوروبا، وتنتهي يوم 20 من مايو الجاري، على أن يزور البابا المركز العلاجى الذى أجرى فيه جراحة حقن الظهر العام الماضى، وهو مركز "schön klinik" الطبي في مدينة ميونيخ، حيث أجرى البروفيسور مايكل ماير جراحة علاج الانزلاق الغضروفي الذي يعاني منه.

المصدر الدستور