الرئيسية / منوعات / الزعيم نجم المسرح .. قصة تمنى عادل إمام تمثيلها مع شريهان

الزعيم نجم المسرح .. قصة تمنى عادل إمام تمثيلها مع شريهان

عادل إمام وشيريهان عادل إمام وشيريهان كان المسرح بالنسبة إلى الفنان عادل إمام بمثابة تجارب ناجحة مستمرة فلم يقدم عمل عليه إلا ويكون مراهنا على نجاحه، «من يعمل أمام عادل إمام على المسرح لا يقوم ببطولة فقط .. بل يتحول إلى موظف بدرجة نجم»، بهذه الكلمات وصفت الفنانة ناهد جبر تجربتها في التمثيل على خشبة المسرح أمام الزعيم والتي تحولت بعدها لنجمة وفنانة معروفة كحد وصفها.
هذه العبارة التي صرحت بها ناهد كانت بعدما حلت مكان الفنانة هالة فاخر في بطولة مسرحية «شاهد مشافش حاجة» أمام عادل إمام واستمرت في تأدية الدور لست سنوات كاملة، وكحد وصفها في مجلة نورا عدد أبريل لعام 1985 كان هذا الرقم قياسي ومدة كافية لتحويل الممثل إلى نجم له مدة خدمة.
الزعيم عادل إمام كان قد ابتعد عن المسرح لفترة وقدم الكثير من الأفلام التي جعلته النجم الأول، والتي حرمته من التواجد اليومي مع الجماهير كما كان يحدث في الأعمال المسرحية، وهذه الأفلام جعلته يتوق إلى الوقوف على المسرح من جديد كما قد صرح للمقربين منه.
ولكن حال دون عودته إلى المسرح عقبتان، الأولى هي النص الكوميدي الجيد، فكان يتمنى العثور على نص ينسي الجمهور «شاهد ماشافش حاجة»، وعرض عليه سمير خفاجي صاحب فرقة «الفنانين المتحدين» والذي احتكر جهود عادل المسرحية، أكثر من نص ولكن لم يقتنع عادل إمام بأي منها.
حتى وجد الزعيم عادل إمام فكرة مسرحية «الواد سيد الشغال» فكان هو صاحبها، وعرض الفكرة على بهجت قمر لتحويلها إلى مسرحية، وكانت العقبة الثانية هي النجمة التي ستمثل أمامه، حتى صاح على طريقة نيوتن "وجدتها".
ووقع اختيار عادل إمام على شيريهان بعدما قدما عملين ناجحين في السينما معا، وهما فيلم «مين فين الحرامي» الذي أخرجه محمد عبدالعزيز، وفيلم «خللي بالك من عقلك» ومثلت فيه شيريهان دور المجنونة بمهارة غريبة، وبالرغم من قصر عمرها الفني حينها إلا أنها كانت مناسبة جدا للدور فهي جميلة وجذابة وخفيفة الظل وأنيقة جدا.
وبعد سؤال شيريهان عن أداء الدور لتتفرغ له، قالت "أي عمل جيد يتطلب وقتي أمنحه إياه بلا تردد"، أما عن شهرة عادل إمام فقالت أُعجب بها ولا أخشاها فقد اشتركت معه في أكثر من عمل وأثبتت وجودي، ولم تعلن موافقتها أو رفضها إلا بعد معرفة أمرين، الأول عرض عادل إمام عليها للتمثيل أمامه والثاني أن يكون الدور مناسب لها.

المصدر صدى البلد